• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

أكد أن رئيس الدولة يقود مسيرة التنمية بحكمة وإخلاص

حمد الشرقي: التهديد بإغلاق مضيق هرمز أصبح من الماضي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 ديسمبر 2016

الفجيرة (وام)

أكد صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، أن الفجيرة خطت، خلال السنوات الأخيرة، خطوات متسارعة في مجالات التنمية الاجتماعية والاقتصادية، وتشهد حالياً ومنذ خمس سنوات تحولاً واسع النطاق، يهدف إلى جعل المدينة والإمارة قبلة عالمية ذات اقتصاد تنافسي عالمي.

وقال سموه، إن بناء المواطن الإماراتي كان من أولويات المؤسس الكبير المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه» منذ تولى زمام الأمور مع بداية النهضة المباركة التي قادها منذ أوائل سبعينيات القرن الماضي.

وأشار سموه - رداً على سؤال حول اتخاذ الفجيرة مساراً آمناً لصادرات نفط الإمارات والخليج كلما حدث سوء تفاهم عند بوابة مضيق هرمز، الطرح الذي يطالب بأن تكون الإمارة بديلا استراتيجيا لمضيق هرمز على الأقل في الإمارات - إلى أن خط أنابيب النفط الذي دخل الخدمة مؤخراً، وأصبح جاهزاً لنقل نحو 70 بالمائة من إنتاج الإمارات النفطي للأسواق العالمية تبدو فكرة ممنهجة وعملية للغاية على المديين الآني والبعيد، مما يعني أن التهديد بإغلاق مضيق هرمز أصبح من الماضي، ولا نكترث به كثيراً.

وأضاف سموه: «إننا آمنا بأن العنصر البشري هو الأساس في تحويل أحلامنا إلى واقع يعيشه البشر، ومن هنا كان بناء البشر هو هاجس الإمارات، خصوصاً أننا كنا فعلاً على مسافة طويلة من المعاصرة.. وها نحن نجني ثمار بنائنا للبشر، فكان التعليم والتدريب والإعداد، وكانت العودة للمأثور والتراث الذي أخذنا منه ما يفيد زماننا، واعتبرنا منه أيضاً بما يخدم توجهاتنا»، مبدياً سموه سعادته لتجاوب أبناء الإمارة مع هذا البناء البشري.

وأكد سموه أن القيادة الرشيدة، وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخوه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، وفرت لسموه كل ما يريحه لإكمال رسالته التي بدأها. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا