• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الشباب والجزيرة.. «الهروب من القلق»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 14 فبراير 2016

منير رحومة (دبي)

يبحث الشباب والجزيرة عن المستوى والمكانة التي تليق بهما في جدول الترتيب، لأن النتائج السلبية أدت إلى وجودهما في ترتيب، لا يعكس حقيقة إمكانياتهما، وفي أول ظهور لهما بعد خوض «ملحق الأبطال»، يدخل الفريقان بطموحات متشابهة، لتصحيح الصورة على المستوى المحلي، ولكن بمعنويات مختلفة، خاصة بعد أن فشل «الجوارح» في حجز مقعده في دور المجموعات الآسيوي، مقابل نجاح «فخر أبوظبي» في العبور إلى دور المجموعات.

وبعد خسارتين متتاليتين أمام دبا الفجيرة وبني ياس، لم يعد مسموحاً أمام الشباب الاستمرار في النتائج السلبية، لأنه سيجد نفسه في موقف لا يحسد عليه، لأن الخسارة تجعل «الأخضر» مهدداً بالتراجع إلى «المنطقة الحمراء»، خاصة أن الفارق مع الفريق قبل الأخير 6 نقاط فقط، بينما كانت طموحاته الوجود بين مربع الصدارة، وما يزيد من مشاكل أصحاب الأرض اليوم، غياب أبرز عناصر القوة بالفريق، ممثلة في الأجانب الثلاثة لوفانور وفيلانويفا وحيدروف الذي تعرض للإصابة، مما يجعل مهمة «الجوارح» في غاية الصعوبة.

أما الجزيرة يدخل لقاء اليوم بروح عالية ومعنويات مرتفعة، بعد إزاحة السد القطري والتأهل إلى دور المجموعات الآسيوية، بفضل العرض القوي الذي قدمه، والروح الانتصارية التي تحلى بها لاعبو الفريق، مما يعد مؤشراً إيجابياً لإمكانية عودة الفريق إلى مستواه الطبيعي، وتقديم العروض التي تليق به وبالنجوم التي يملكها.

ويعتبر الفوز بالنقاط الثلاث مطلباً قوياً بالنسبة للفريق الضيف، لأن الإطاحة بالشباب يرفع رصيد «فخر أبوظبي» إلى 22 نقطة، ويجعله يصعد إلى ترتيب شبه آمن، بينما الخسارة تضاعف صعوبة موقفه بين الفرق التي تعاني من الخطر، حيث إن الفارق مع الظفرة قبل الأخير نقطتين فقط.

عبدالرحيم محمد: ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا