• الأحد 02 صفر 1439هـ - 22 أكتوبر 2017م

محبو التاريخ يستعيدون انتصارات نابليون

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 ديسمبر 2016

سلافكوك (أ ف ب)

شارك أكثر من ألف شخص من الشغوفين بالتاريخ من نحو 12 دولة في استعادة لمعركة أوسترليتز «سلافكوف بالتشيكية» التي سمحت لنابليون بالحاق الهزيمة بالجيشين الروسي والنمسوي في عام 1805، مرتدين ملابس تعود إلى تلك الفترة.

وقال رئيس الجمعية المنظمة للحدث ميروسلاف ياندورا «في كل سنة نستعيد جزءاً ملموساً من المعركة، وهذه السنة اخترنا القتال المتعلق بالسيطرة على هضبة براتزن».

وقد جسد دور نابليون مجدداً الممثل الأميركي مارك شنايدر الذي يعتبر شبها للإمبراطور الفرنسي.

وتواجه في معركة اوسترليتز المسماة «معركة الأباطرة الثلاثة» نابليون الأول، وإمبراطور النمسا فرنسوا الثاني، وإمبراطور روسيا الكسندر الأول.

واستمرت المعركة التي وقعت في الثاني من ديسمبر 1805، ست ساعات تقريباً وكلفت جيش نابليون الكبير 1500 قتيل وأكثر من سبعة آلاف جريح، وسقط في صفوف الجيش النمسوي - الروسي نحو 19 ألف عسكري بين قتيل وجريح ومفقود.

وتلت معركة اوسترليتز معاهدة بريسبورج المعروفة باسم براتيسلافا عاصمة سلوفاكيا في 26 ديسمبر من السنة نفسها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا