• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

المقاتلون الأكراد يطردون داعش من "عين العرب" كوباني

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 27 يونيو 2015

ا ف ب

قال مقاتلون أكراد سوريون إنهم تمكنوا من السيطرة على مدينة كوباني القريبة من الحدود التركية بالكامل اليوم السبت وقتلوا ما يزيد على 60 من عناصر «داعش» بعد يومين من هجوم شنه التنظيم المتطرف باستخدام انتحاريين.

وفي شمال شرق سوريا شن تنظيم «داعش» هجوما آخر على مناطق خاضعة لسيطرة الحكومة في مدينة الحسكة واشتبك مسلحوه مع الجيش السوري بعد تفجير مبنى أمني في وقت متأخر أمس الجمعة، ما جعل الحكومة تدعو السكان إلى حمل السلاح.

وقال التلفزيون الرسمي في نبأ عاجل اليوم السبت إن سكان محافظة الحسكة والمناطق المحيطة بها يواصلون العمل مع الجيش العربي السوري في مكافحة الإرهاب. وخلال اتصال هاتفي مع التلفزيون الرسمي قال محافظ الحسكة محمد زعال إن الأمور «بخير» لكنه دعا السكان إلى الدفاع عن المدينة.

وجاء الهجومان على كوباني والحسكة بعد أن تعرض تنظيم «داعش» لهزائم على مدار أسبوعين على يد قوات يقودها الأكراد مدعومة بضربات جوية بقيادة الولايات المتحدة. وقال ريدور خليل المتحدث باسم وحدات حماية الشعب الكردية إن كوباني هادئة وإن وحدات الحماية تمشط المدينة بحثا عن أي مقاتلين مختبئين من تنظيم «داعش».

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن وحدات حماية الشعب نسفت مبنى مدرسة استخدمته «داعش» في وقت سابق اليوم السبت وانه أمكن مشاهدة أعمدة الدخان تتصاعد في الهواء من الجانب التركي للحدود. وقال المرصد إن غارة جوية بقيادة الولايات المتحدة قتلت ما لا يقل عن 18 من مقاتلي «داعش» قرب كوباني.

وذكر المرصد أن عناصر «داعش» قتلو نحو 200 مدني في المدينة والمناطق المحيطة في الهجوم الذي بدأ يوم الخميس، والذي وصفه بأنه واحد من أسوأ المذابح التي ارتكبها التنظيم في سوريا.

 

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا