• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

«دبي للاستثمار» تطور 3 مشاريع عقارية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 ديسمبر 2016

دبي(الاتحاد)

قالت شركة دبي للاستثمار إنها تعتزم تطوير 3 مشاريع عقارية في الإمارات، ومجمّع متعدد الاستخدامات في السعودية، وتتطلع إلى العمل في أفريقيا.

وأضافت في بيان صحفي أمس إنها تتطلع إلى تحقيق نمو قوي في قطاع العقارات من خلال عدد من المشاريع الجديدة في مراحل التخطيط والتنفيذ في الإمارات ومناطق أخرى من العالم.

ومن بين هذه المشاريع «تلال مردف» الذي تقوم بتطويره شركة دبي للاستثمار العقاري في مردف بدبي بكلفة تصل إلى 3 مليارات درهم، والمرحلة الثالثة من مشروع «غرين كوميونيتي ويست» في مجمع دبي للاستثمار من قبل العقارية للاستثمار، ومركز الفجيرة للأعمال لشركة الطيف للاستثمار بكلفة 400 مليون درهم، ومجمع الرياض للاستثمار، وهو مشروع متعدد الاستخدامات في المملكة العربية السعودية، علاوة على مشاريع سكنية أخرى في دولة الإمارات العربية المتحدة تقوم بتنفيذها شركة دبي للاستثمار العقاري. وتشكل الشركات العاملة في قطاع العقارات والتابعة لدبي للاستثمار 62٪ من إجمالي أصولها البالغة قيمتها 9.7 مليار درهم، في حين تتوافق المشاريع العقارية الجديدة للشركة مع استراتيجيتها الهادفة إلى تعزيز ريادتها لهذا القطاع، وتوظيف خبرتها بهذا المجال في مناطق جغرافية جديدة.

تتطلع دبي للاستثمار أيضاً إلى تطوير مجمعات صناعية وتجارية متعددة الاستخدامات في أفريقيا، لتعزيز التزامها إزاء هذا القطاع، والاستفادة من إمكانات النمو المتاحة في هذه الأسواق الاستراتيجية.

وقال خالد بن كلبان، العضو المنتدب وكبير المسؤولين التنفيذيين في شركة دبي للاستثمار: «تمكنت دبي للاستثمار من ترسيخ مكانتها بين كبار المطورين في قطاع العقارات المحلي، في الوقت الذي تسعى فيه الشركة أيضاً إلى التوسع في بلدان أخرى، من خلال الاستفادة من خبرتها في تطوير وإدارة المشاريع الضخمة والمتكاملة، وتوظيف الكفاءات الأساسية التي تتمتع بها. وهناك عدد من المقترحات التي لا تزال في طور المفاوضات لتكرار نماذج النجاح التي حققتها دبي للاستثمار». وأضاف: «لقد حددت دبي للاستثمار بعض الأسواق النامية التي توفر الحوافز للاستثمار مع قدرتها على تحقيق عوائد عالية، لا سيما في القطاع العقاري، وتعتبر أفريقيا جزءاً مهماً من النطاق الجغرافي الذي نعتزم دخوله».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا