• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

مدعومةً بارتفاع أسعار النفط

شراء مؤسساتي يدعم صعود الأسهم المحلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 ديسمبر 2016

حاتم فاروق (أبوظبي)

استهلت الأسهم المحلية تداولات بداية الشهر الحالي على مؤشر أخضر مع عودة سيولة المؤسسات للشراء بشكل قوي على أغلب الأسهم القيادية والتي قادت مؤشر سوق دبي المالي إلى الارتفاع بنسبة 1.67٪، فيما تأثر سوق أبوظبي للأوراق المالية بعمليات بيع لجني الأرباح خصوصاً على سهم اتصالات الذي قاد تراجع المؤشر. وكان لاتفاق منظمة الدول المصدرة للنفط «أوبك» علي تثبيت الإنتاج وارتفاع أسعار النفط بالأسواق العالمية، تداعيات إيجابية علي الأسواق، فاتحاً شهية المستثمرين على الشراء لتتجاوز قيمة تداولات الأسواق المالية المحلية 1.5 مليار درهم، بأحجام تداول بلغت 1.1 مليار سهم من خلال إبرام نحو 12.272 ألف صفقة. وأغلق سوق دبي المالي، مرتفعاً 1.67٪ عند مستوى 3417 نقطة رابحاً 56 نقطة عند إغلاق جلسة نهاية الأسبوع، ليتم التداول على نحو 1.048 مليار سهم، بقيمة تجاوزت الـ1.3 مليار درهم، من خلال 10.551 ألف صفقة.

وفي سوق أبوظبي، لم يستطع المؤشر الصمود أمام عمليات جني الأرباح التي تمت على عدد من الأسهم أبرزها سهم اتصالات وأسهم صغيرة مثل «إشراق العقارية» و«منازل العقارية»، ليغلق متراجعاً 1.09٪ عند مستوى 4216 نقطة، خاسراً 46 نقطة عن إغلاق جلسة نهاية الأسبوع الماضي، حيث بلغت قيمة التداولات 192 مليون درهم بإحجام 110 ملايين سهم، بعدد صفقات 1721 صفقة. وقال وائل أبومحيسن مدير عام شركة «الأنصاري للأوراق المالية»، إن ارتفاع أسعار النفط في الأسواق العالمية نتيجة اتفاق «أوبك» على تثبيت سقف الإنتاج فتح شهية المستثمرين للشراء مما أسهم في دفع مؤشر سوق دبي المالي إلى الإغلاق في المنطقة الخضراء مدعوماً بدخول سيولة على عدد من الأسهم المنتقاة والقيادية خصوصاً سهم «إعمار العقارية» الذي استحوذ علي تداولات بقيمة 140 مليون درهم.

وأضاف أبومحيسن، أن العوامل الإيجابية الخارجية أسهمت بشكل كبير في دعم سيولة سوق دبي المالي، حيث اتجه معظم سيولة السوق إلى عدد من أسهم المضاربة، بينما تصدر سهم «الاتحاد العقارية»، قائمة التداولات والأسهم الأكثر ارتفاعاً ليسترد قيمته الاسمية، وملامسة أعلى مستوياته منذ أكثر من عام. وفي سوق دبي، جاء سهم «الاتحاد العقارية» في مقدمة الأسهم النشطة والمرتفعة في السوق، ليسجل كمية تداولات بنحو 308 ملايين سهم مستحوذاً علي ثلث تداولات السوق، بقيمة بلغت 305 ملايين درهم، ليغلق مرتفعاً 10.50٪ على مستوى 1.01 درهم، تلاه من حيث الأسهم النشطة سهم «أرابتك» الذي تم التداول عليه بكمية 138 مليون سهم، ليغلق مرتفعاً 2.13٪ عند سعر 1.33 درهم، تلاه سهم «ديرك أند سيكل» الذي تداول بنحو 103 ملايين سهم، ليغلق عند سعر 0.515 درهم.

وبخصوص الأسهم الأكثر ارتفاعاً في سوق دبي المالي، فقد جاء في المركز الثاني بعد سهم «الاتحاد العقارية» سهم «ماركة» الذي صعد بـ7.55٪ ليغلق عند مستوى 1.14 درهم، تلاه سهم «دبي المالي» المرتفع بـ4.39٪ ليغلق على سعر 1.19 درهم.

وجاء سهم «دي إكس بي إنترتينمينتس» في مقدمة الأسهم الخاسرة في سوق دبي المالي، مسجلاً تراجعاً بـ8.16٪ ليغلق عند مستوى 1.35 درهم، تلاه سهم «شعاع كابيتال» الذي هبط بنحو 6.67٪ ليغلق علي سعر 1.40 درهم، تلاه سهم «تكافل الإمارات» المتراجع بـ2.36٪ ليغلق على سعر 2.48 درهم.

وفي سوق أبوظبي للأوراق المالية، فقد جاء سهم «دانة غاز» في مقدمة الأسهم النشطة بكمية تداول بلغت 29 مليون سهم، مسجلاً سعر 0.55 درهم، تلاه سهم «إشراق العقارية» بكمية تداول 27 مليون سهم ليغلق على سعر 0.99 درهم، تلاه سهم «منازل العقارية» المتداول بأكثر من 10 ملايين سهم، ليغلق عند سعر 0.53 درهم.

وفي ما يتعلق بالأسهم المرتفعة في سوق أبوظبي، فقد جاء في المقدمة سهم «الوطنية للتكافل» الذي ارتفع بـ12.36٪ ليغلق على سعر درهم واحد، تلاه سهم «طاقة» الذي صعد 10٪ ليغلق على سعر 0.55 درهم، تلاه سهم «أبوظبي للسفن» الذي ارتفع بنحو 9.06٪ ليغلق عند مستوى 2.89 درهم.

وجاء سهم «أسماك» على رأس قائمة الأسهم الخاسرة في سوق أبوظبي، مسجلاً انخفاضاً بنحو 9.88٪ ليغلق على سعر 1.55 درهم، تلاه سهم «الخزنة للتأمين» الذي تراجع 8.11٪ ليغلق على مستوى 0.34 درهم، تلاه سهم «اتصالات» الذي تراجع بنحو 3.49٪ ليغلق على سعر 18 درهماً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا