• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م

الرئيس اليمني يزور واحة الكرامة في أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 ديسمبر 2016

وام

زار فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية اليمنية اليوم موقع واحة الكرامة في أبوظبي الذي تمت إقامته تخليدًا لبطولات شهداء الإمارات وتضحياتهم في سبيل الدفاع عن الوطن وحماية مكتسباته وصون منجزاته.

رافق فخامته خلال الزيارة الشيخ خليفة بن طحنون بن محمد آل نهيان مدير مكتب شؤون أسر الشهداء بديوان ولي عهد أبوظبي وسعادة علي محمد مصلح الأحبابي المبعوث الخاص لدولة الإمارات إلى اليمن وسعادة فهد سعيد المنهالي سفير الجمهورية اليمنية لدى الدولة.

واستهل فخامة الرئيس اليمني الزيارة بالمرور أمام طابور حرس الشرف ثم وضع فخامته إكليلا من الزهور أمام نصب الشهيد في واحة الكرامة وقرأ الفاتحة على أرواح شهداء الوطن الأبرار. بعد ذلك تجول فخامته في أرجاء موقع واحة الكرامة وتفقد جناح الشرف واستمع إلى شرح من الشيخ خليفة بن طحنون آل نهيان حول ما ضمه من ألواح حملت أسماء شهدائنا الأبرار وآيات من القرآن الكريم نقشت على جدارية الجناح.

وفي نهاية الزيارة سجل الرئيس عبدربه منصور هادي كلمة في سجل الشرف قال فيها «سعدت اليوم بزيارة واحة الكرامة ونصب الشهداء الذين قدموا أرواحهم من أجل عزة بلدهم ورفعة أمتهم وكرامتها.. والذين سقط منهم شهداء على أرض اليمن.. واختلط الدم اليمني بدماء أشقائهم.. ونطلب من العلي القدير أن يسكنهم الفردوس الأعلى من الجنة».

وتجسد «واحة الكرامة» رؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وتوجيهاته بتخليد أسماء الذين ضحوا بأرواحهم خلال تأدية واجبهم الوطني ليبقى علم الإمارات مرفوعا عاليا.

كما تعتبر رمزًا يغرس في نفوس أبناء الوطن مشاعر الفخر والاعتزاز وروح الانتماء والولاء والتعبير عن مشاعر الشكر والامتنان لتضحيات شهداء الوطن وتخليدًا لذكراهم ولتروي في كل جزء منها قصصاً بطولية وتجسد أسمى معاني الوحدة والتلاحم بين أبناء الوطن.

وتقع واحة الكرامة - التي تغطي مساحة تبلغ 46000 متر مربع وتشتمل على نصب الشهيد وميدان الفخر وجناح الشرف - في المنطقة الكائنة مقابل جامع الشيخ زايد الكبير من ناحية الشرق على شارع الشيخ زايد بجوار القيادة العامة للقوات المسلحة.

 

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا