• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

الأمم المتحدة «متفائلة» باتفاق نهائي لإنهاء الأزمة الليبية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 27 يونيو 2015

عواصم (وكالات)

أعرب الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا بيرناردينو ليون، أمس، عن تفاؤله بشأن إمكانية التوصل إلى اتفاق نهائي بين أطراف الأزمة الليبية، وقال قبل ساعات من استئناف وفدي البرلمانين الليبيين المتنازعين جولة مفاوضات جديدة في مدينة الصخيرات بالمغرب بهدف التوصل إلى اتفاق لتشكيل حكومة وحدة وطنية: «إن الجميع يأمل من هذه الجولة أن تكون الأخيرة». وأضاف: «إن كل الليبيين، وبلدان المنطقة والمجتمع الدولي ينتظرون ما ستسفر عنه هذه اللقاءات الرامية إلى التوصل إلى نص متفق عليه من قبل جميع الأطراف المشاركة في هذا الحوار السياسي»، مؤكداً أنه سيجري لقاءات مع جميع الأطراف، وسيستمع إلى ملاحظاتهم بشأن مسودة الاتفاق النهائي. ولافتاً إلى أن فريقه سيعمل على دراسة وتحليل ملاحظات جميع الأطراف، مع تذكيره بأن مسودة الاتفاق النهائي في نسختها الرابعة، حظيت بقبول الأطراف كأساس للحل النهائي. ويتنازع السلطة في ليبيا برلمانان وحكومتان، الأول في طرابلس والثاني في طبرق، الذي يحظى باعتراف المجتمع الدولي. وقال المتحدث باسم بعثة الأمم المتحدة في ليبيا سمير غطاس: «إن وفد طرابلس وصل إلى الصخيرات، وكذلك بعض الشخصيات المستقلة، أما برلمان طبرق فيصل خلال ساعات، لكن لا يتوقع أن تبدأ الجولة قبل مساء الجمعة أو اليوم السبت». وأضاف: «إن برناردينو ليون موجود أيضاً، ونأمل أن تكون هذه الجولة هي الختامية». وسبق أن شهد منتجع الصخيرات في شمال غرب المغرب جولات تفاوض عديدة منذ بداية العام. وفي الجولة الأخيرة، سلمت الأمم المتحدة وفدي البرلمانين مشروع اتفاق هو الرابع يلحظ خصوصاً تشكيل حكومة وحدة وطنية لعام مع تعيين رئيس للوزراء. وأوضح غطاس أن الوفدين وافقا منذ ذاك على صيغة معدلة للمشروع الأممي، على أن تستأنف المحادثات على هذا الأساس. أما ليون فقال: «سنبلغكم خلال الأيام المقبلة وبطريقة محددة ملاحظات الطرفين، والاحتمالات التي يمكن التوصل إليها».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا