• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

المدير التنفيذي لدار البر في حوار مع «الاتحاد»:

تخصيص مليوني درهم لإفطار رمضان في 36 موقعاً على مستوى الدولة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 27 يونيو 2015

آمنه الكتبي (دبي)

أمنة الكتبي (دبي)

أكد عبد الله علي بن زايد، المدير التنفيذي لجمعية دار البر، أنه تم تخصص مليوني درهم لتنفيذ مشروع إفطار صائم، وذلك في إطار المشاريع الخيرية التي تقوم بها الهيئة، وذلك في 36 موقعاً في إمارات الدولة. وقال بن زايد في حوار مع (الاتحاد) «تم تحديد 14 موقعاً في دبي لعدد 3550 وجبة إفطار، وتخصيص 9 مواقع في عجمان لعدد 1954 وجبة إفطار، وتحديد 9 مواقع لعدد 1954 وجبة إفطار في رأس الخيمة، كما تم تحديد 4 مواقع في إمارة الفجيرة لعدد 700 وجبة إفطار». وعن المشاريع الإنشائية ومشاريع الوقف الخيري، قال ابن زايد «إن دار البر تشرف على بناء المساجد ومراكز تحفيظ القرآن ودور الأيتام والمدارس والفصول الدراسية والمستشفيات والعيادات الصحية وحفر الآبار ومشاريع الأسر المنتجة، حيث تم إنجاز عدد من المساجد في إمارات الدولة بكل من الفجيرة ورأس الخيمة وأم القيوين وعجمان، إضافة إلى انتهاء مسجد موظفي حكومة دبي بتكلفة تصل إلى 8 ملايين درهم، في إطار تعاون الجمعية مع مبادرة للخير سباقون التي أطلقتها النيابة العامة بدبي». وأضاف « لجمعية دار البر إنجازات في مجال الوقف الخيري بكل من دبي ورأس الخيمة وعجمان بتبرعات ومنح من أصحاب السمو الحكام والشيوخ وأهل الخير والبر بإمارات الدولة، وحققت دار البر نمواً في الوقف الخيري الذي من خلاله أنشئت مشاريع وقفية عديدة، منها 8 فلل مؤجرة بالجميرا في دبي، و8 مخازن في منطقة القوز بدبي، وبناية للوقف الخيري تتكون من 11 طابقاً تحت الإنشاء بمنطقة النهدة في دبي، بالإضافة إلى بناية سكنية في عجمان قامت الجمعية ببنائها على قطعة أرض أوقفها صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي حاكم عجمان، لدار البر، وقطعتا أرض في عجمان تحت الإجراء، و6 فيلل سكنية في رأس الخيمة على أرض أوقفها فاعل خير، وقطعة أرض أخرى تحت الإنشاء بمنطقة البستان في عجمان، وقطعة أرض أخرى بمنطقة الجرف لبناء مركز تحفيظ للقرآن بتوجيهات صاحب السمو حاكم عجمان»، مشيراً إلى أن دار البر تهتم بتفعيل هذه الأوقاف واستثمار ريعها لخدمة مشاريع الجمعية داخل الدولة وتحقيق اكتفاء ذاتي منها لمشاريع أخرى، حيث تحقق هذه المشاريع دخلاً سنوياً يتراوح بين 1.25 مليون درهم و1.77 مليون درهم، وفقاً لإيجارات السكن.

وعن مشاريع الزكاة والمشاريع الموسمية للجمعية، أكد ابن زايد أن الجمعية وزعت أكثر من 71 مليون درهم مساعدات من الزكاة خلال عام 2014، كما وزعت مبلغ 66 مليون درهم للزكاة خلال عام 2013، حيث توزع زكاة المال والصدقات والكفارات وإفطار الصائم والمير الرمضاني وزكاة الفطر وكساء العيد وذبح وتوزيع الأضاحي للأيتام والفقراء والمساكين والأسر الفقيرة والمتعففة، ومشروع الحقيبة المدرسية، ومشروع إطعام الطعام بمسجد إبراهيم الخليل بفرع الجمعية في بر دبي، ومساجد أخرى، وقد أنفقت في المشروع خلال عام 2014 أكثر من مليون و400 ألف درهم لنحو عدد 93 ألفا و400 شخص.

وقال «الجمعية تبادر بالعديد من المشاريع الخيرية والإنسانية وفق حملتها الموسمية للشهر الكريم، حيث وزعت زكاة الفطر، وكساء العيد، وتقديم المساعدات للمحتاجين من الأفراد والأسر الفقيرة والمتعففة داخل وخارج الدولة، وتنظم موائد إفطار الصائمين في العديد من المساجد وتجمعات العمال بكل من دبي وعجمان ورأس الخيمة والفجيرة وأم القيوين، وبواقع 11000 وجبة إفطار يومياً أو ما يزيد على ذلك بما يستجد يومياً». وأضاف ابن زايد «جمعية دار البر لم تنس دورها الاستراتيجي في بناء قرية أم العطاء للأيتام في منطقة زحلة بالبقاع في لبنان، وإنجاز مرافقها التي تم بناؤها، وتتضمن 3 وحدات سكنية، ومباني إدارية، وعيادة طبية، ومسجداً للقرية، ومكتبة، وفصولاً دراسية، ومركزاً لتحفيظ القرآن الكريم، إضافة إلى الملاعب والحديقة وساحات منافع القرية، وقد أنجزت قرية أم العطاء للأيتام لاستيعاب أكثر من 220 يتيماً و20 مشرفة تربوية، وتتكون كل وحدة من 3 طوابق، وبكل طابق شقتان، وبتكلفة إجمالية نحو 8 ملايين درهم».

كفالات دار البر للأيتام

قال عبدالله علي بن زايد المدير التنفيذي لجمعية دار البر، إن الجمعية تكفل الأيتام في إطار مشاريعها الخيرية والإنسانية، مؤكداً أن هناك نقلة نوعية كبيرة في جانب كفالات الأيتام، حيث كفلت الجمعية عام 2014 31694 يتيماً خارج الدولة و1015 يتيماً داخل الدولة، وقد تم تحويل مبلغ كفالة إجمالي لهم قدره 35.586.623 درهماً، كما تكفل 523 أسرة بتحويل مبلغ 803747 درهماً، وكفالة 42 معاقاً من ذوي الاحتياجات الخاصة، بتحويل مبلغ 51864 درهماً، ويكفلهم ما يزيد على 16 ألف كافل من أهل الخير بدولة الإمارات والمقيمين بها، ويتم التنسيق مع 32 هيئة خارجية معتمدة في (22) دولة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض