• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

رونالدينيو يعود من أجل تشابيكوينسي!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 ديسمبر 2016

محمد حامد (دبي)

أشاد البرازيليون إعلاماً وجمهوراً بعرض رونالدينيو العودة للملاعب من أجل الانضمام إلى فريق تشابيكوينسي، الذي راح منه 19 لاعباً ضحايا كارثة طائرة الموت التي كانت الطائرة في طريقها إلى كولومبيا لخوض نهائي بطولة كوبا سودأميركانا أمام فريق أتلتيكو ناسيونال الاثنين الماضي.

ووصفت الصحافة العالمية المبادرة بأنها تعيد لكرة القدم جانبها الإنساني، كما حظي رونالدينيو بكلمات الإشادة من الآلاف عبر مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة أنه يعرض الدفاع عن شعار تشابيكوينسي بالمجان، وبعيداً عن إمكانية تألقه في صفوفه أم لا، فإن نجماً بشهرته سيعيد للفريق وجماهيره الرغبة في ممارسة كرة القدم من جديد، كما أنه سيساعد في جلب الاهتمام العالمي إلى الفريق المنكوب.

وقد أكد روبرتو دي آسيس شقيق رونالدينيو ووكيل أعماله، صحة الأنباء التي ترددت عن رغبة شقيقه في مساعدة الفريق المنكوب واللعب له من دون مقابل، حتى يستعيد عافيته ويعوض رحيل 19 لاعباً، حيث لم يبق في صفوفه حالياً سوى 12 لاعباً غالبيتهم لم يكونوا على متن الطائرة التي تحطمت في كولومبيا، ولكن آسيس أكد أن لا مجال لمناقشة تفاصيل تتعلق بكرة القدم الآن في ظل الحزن الذي يعتصر الجميع في البرازيل.

وكانت المبادرات التي تقدمها أندية البرازيل وأميركا الجنوبية والعالم قد خففت قليلاً من أحزان جماهير تشابيكوينسي، فقد أكد الأرجنتيني خوان رامون ريكيلمي استعداده لمشاركة رونالدينيو في اللعب للفريق البرازيلي، كما عرضت أندية برازيلية عدة إعارة لاعبيها للفريق بالمجان، كما أن عرض أتلتيكو ناسيونال الكولومبي منح اللقب القاري لمنافسه لقي استحساناً عالمياً كبيراً، وكذلك هتافات جماهير النادي الكولومبي في ملعب النهائي للفريق الذي لم يحضر لخوض المباراة، بل إن 100 ألف تجمعوا حول الملعب، فضلاً عن 45 ألفاً اكتظت بهم المدرجات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا