• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م

تغلب على الجزيرة في الجولة الأخيرة

الشارقة بطلاً لكأس الإمارات لكرة اليد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 ديسمبر 2016

عبدالله القواسمة (أبوظبي)

توج الشارقة بطلاً لكأس الإمارات لكرة اليد إثر تغلبه على نظيره الجزيرة 26-24، وذلك في المباراة التي شهدتها صالة نادي الجزيرة مساء أمس في ختام الجولة الأخيرة للدورة المجمعة على لقب البطولة.

وتوج الشارقة بكأس الإمارات عبد المحسن الدوسري الأمين العام المساعد للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة بحضور محمد عبد الكريم جلفار رئيس اتحاد كرة اليد، ومحمد حسن السويدي رئيس شركة الجزيرة للألعاب الرياضية وعبد العزيز الحصان نائب رئيس نادي الشارقة الرياضي.

وبات جدول الترتيب مع نهاية الجولة الأخيرة من الدورة المجمعة، إلى احتلال الشارقة صدارة الترتيب العام برصيد 9 نقاط تلاه الجزيرة في المركز الثاني برصيد 6 نقاط ثم الأهلي بالمركز الثالث برصيد 5 نقاط فالشباب في المركز الرابع برصيد 4 نقاط علماً بأن الجولة الأخيرة شهدت فوز الأهلي على الشباب بنتيجة 27-24.

الشوط الأول انتهى 12-11، وشهد تفوقاً واضحاً للشارقة على دقائقها الأولى بعدما بادر إلى التنويع في عمليات البناء الهجومي من مختلف المحاور لتبرز في صفوفه التحركات النشطة لطارق حسن كنقطة ارتكاز للهجمات إلى جانب زملائه أحمد هلال وسليم عبدالله وإبراهيم سعيد وعمران محمد إلى جانب أحمد إسماعيل، حيث نجحت هذه الكوكبة في التقدم سريعاً مطلع الشوط الأول 3-1 وحافظوا عليه فترة لا بأس بها قبل أن ينجح الجزيرة في فرض التعادل بنتيجة 7-7، وبعد مرور 20 دقيقة على صافرة البداية «ضبط فخر أبوظبي» إيقاعه الدفاعي ونجح في قطع عدد لا بأس به من هجمات «الملك» التي انجلت في المقابل عن هجمات مضادة استطاع على إثرها في معادلة خصمه 7-7 ليستمر التعادل بين الفريقين 11-11 قبل أن يضبط الشارقة إيقاعه في الرمق الأخير من عمر الشوط الأول الذي أنهاه متقدماً بفارق هدف 12-11.

وحافظ الشارقة في الشوط الثاني على تفوقه رغم العناد الذي أظهره الجزيرة والذي سعى جاهداً إلى التعادل أغلب الوقت لكنه كان يصطدم بالحضور الدفاعي المحكم للمنافس أغلب الوقت رغم المحاولات الجادة التي بذلها عبد الحميد محمد من خلال عملية استغلال الثغرات في دفاعات المنافس لمنح زملائه حرية مواجهة المرمى، إلا أن «الملك» ظل يتسيد المباراة وحافظ على تقدمه 20-17 ثم 24-20، قبل أن ينهي المباراة لصالحة بفارق هدفين 26-24.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا