• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

الذئب الرمادي وراء مقاضاة مسؤولي الحياة البرية بولاية أوريجون

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 05 يناير 2016

بورتلاند، أوريجون (رويترز) قال مسؤولون إن جماعات الحفاظ على البيئة أقامت دعوى على مسؤولي الحياة البرية بولاية أوريجون الأميركية، بسبب حذف الذئب الرمادي من قائمتها التي تضم الأنواع المهددة بالانقراض والتي تتمتع بالحماية بالولاية. كانت ثلاث جماعات للحفاظ على البيئة على رأسها مركز التنوع البيولوجي قد أقامت الدعوى الأسبوع الماضي أمام محكمة الاستئناف في أوريجون طالبة مراجعة وضع الذئب. وقال نواه جرينوولد مدير إدارة الأنواع المهددة بالانقراض في مركز التنوع البيولوجي في بيان يعلن فيه إقامة الدعوى، إنه ليس بالأمر المستغرب أن وجود نحو 80 ذئبا رماديا في أماكن معيشتها لا يعادل العدد المطلوب لإعلان تعافي الذئب الرمادي. تجيء الدعوى كخطوة الأولى ضمن إجراءات التقاضي، بعد شهر من موافقة لجنة الأسماك والحياة البرية بالولاية في اقتراع على استبعاد الذئب الرمادي من قائمة الأنواع المتمتعة بالحماية. وقالت الولاية إن أعداد الذئب الرمادي تعافت بدرجة كافية، وأنها لم تعد تواجه خطر الانقراض. وتقول جماعات الحفاظ على البيئة منذ وقت طويل إن الإحصاءات التي يجريها خبراء الأحياء بالولاية على أعداد الذئب الرمادي غير دقيقة. يذكر أن أعداد الذئاب الرمادية، التي تستوطن الولاية قد تعرضت لحملة إبادة في مطلع القرن العشرين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا