• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

للمرة الأولى في منشآت الوزارة وبنسبة نجاح بلغت 100%

زراعة جهاز إلكتروني في أذن طفلين معاقين سمعياً في «القاسمي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 يناير 2014

أحمد مرسي (الشارقة) - أجرى مستشفى القاسمي في الشارقة عمليتين منفصلتين لطفل وطفلة، لزراعة جهاز إلكتروني داخل قوقعة الأذن متصل بميكروفون خارجي بواسطة الجراحة، حيث كانت الحالتان تعانيان من إعاقة سمعية منذ الولادة.

وتعتبر العملية الأولى من نوعها التي يتم إجراؤها في المستشفيات التابعة لوزارة الصحة بالدولة، وكانت الحالة الأولى لطفل من الجنسية الباكستانية يبلغ من العمر ست سنوات، يعاني إعاقة سمعية منذ الولادة، والثانية لطفلة سودانية تبلغ من العمر خمس سنوات تعاني الإعاقة ذاتها، حيث سيتمكنان من استعادة السمع عند تفعيل الجهاز بعد أسبوعين تقريباً من إجراء العملية. وأشار الدكتور عبدالله إبراهيم آل رضا، استشاري ورئيس قسم الأنف والأذن والحنجرة بمستشفى القاسمي، إلى أن العمليتين نجحتا بنسبة 100%، لافتاً إلى الطفلين سيتمكنان من السمع بصورة جيدة خلال الأيام القليلة المقبلة.

ولفت إلى أن عملية زراعة جهاز إلكتروني داخل قوقعة الأذن متصل بميكروفون خارجي وجهاز للتحكم بحدة الصوت وقوته بواسطة الجراحة تجرى لأول مرة على مستوى مستشفيات وزارة الصحة داخل الدولة لأطفال يعانون إعاقة سمعية منذ الولادة.

وأوضح الدكتور آل رضا أن الحالتين خضعتا لجميع الفحوص الضرورية، وتم عرضهما على أخصائي النطق والسمع، وأخصائي الأطفال، وتقييمهما لمعرفة ما إذا كانتا تحتاجان لزراعة الجهاز أم لا، موضحاً أن نسبة نجاح العملية وصلت إلى 100%.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض