• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

استقبل الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي بحضور سعود المعلا

محمد بن راشد يؤكد دور العلماء في ترسيخ تعاليم الإسلام الداعية إلى التسامح والاعتدال والحوار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 26 يونيو 2015

دبي (وام) أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، دور علماء الدين المسلمين، خاصة الدعاة وخطباء المساجد في ترسيخ جذور تعاليم ديننا الإسلامي في التسامح والاعتدال والحوار في كل ما من شأنه أن يحقق آمال وتطلعات المسلمين عموماً والعرب على وجه الخصوص في التنمية الاقتصادية والبشرية والتصالح الذاتي مع النفس أولاً، ثم مع الآخرين إلى جانب احترام معتقدات غير المسلمين من أجل تعزيز ثقافة الحوار والعدالة والسلام في أوساط المجتمعات الإسلامية والأجنبية. جاء ذلك، خلال استقبال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في قصر سموه في زعبيل مساء أمس، بحضور صاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا عضو المجلس الأعلى حاكم أم القيوين، وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي، وسمو الشيخ راشد بن سعود بن راشد المعلا ولي عهد أم القيوين، معالي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي في المملكة العربية السعودية الشقيقة الذي قدم إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم التهاني والتبريكات، بمناسبة شهر رمضان المبارك، متمنياً لسموه دوام الصحة والعافية ولدولة الإمارات اطراد التقدم والرخاء والاستقرار، في ظل قيادتها الحكيمة. وقد تبادل سموه وفضيلة الشيخ الدكتور السديس الحديث حول عدد من القضايا الإسلامية الراهنة ووجوب توحيد الجهود والمساعي الحميدة من أجل تجنيب الأمتين العربية والإسلامية الفتن والحروب وسفك الدماء البريئة. ومن جهته، ثمن الشيخ الدكتور السديس توجهات قيادة دولة الإمارات في مساعدة المحتاجين في أنحاء العالم، خاصة في الدول الفقيرة، مشيراً إلى المبادرات الإنسانية والخيرية لدولتنا قيادة وحكومة وشعباً، ما يجعل هذه المبادرات والأعمال الخيرية في ميزان حسناتهم. حضر اللقاء، معالي محمد أحمد المر رئيس المجلس الوطني الاتحادي، وسمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم، وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس نادي دبي للرياضات البحرية، ومعالي محمد بن عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء، ومعالي عبدالرحمن بن محمد العويس وزير الصحة، ومعالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية، ومعالي محمد إبراهيم الشيباني مدير عام ديوان صاحب السمو حاكم دبي، ومعالي الفريق ضاحي خلفان تميم نائب رئيس الشرطة والأمن العام بدبي وخليفة سعيد سليمان مدير عام دائرة التشريفات والضيافة في دبي. كما حضره، الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، وجمع من كبار المسؤولين، ورؤساء الدوائر والمؤسسات الحكومية وضباط شرطة دبي المتقاعدون والمواطنون. وقد أدى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وإلى جانبه صاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا والشيوخ والحضور صلاة المغرب جماعة بإمامة فضيلة الشيخ الدكتور عبدالرحمن السديس الذي دعا الله جلت قدرته أن يحفظ دولة الإمارات وبلاد المسلمين من كل كرب ومكروه، ويديم على دولتنا نعمة الاستقرار والعيش الرغيد والسلام في ظل قيادتنا الرشيدة. ثم تناول الجميع طعام الإفطار إلى مائدة صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الرمضانية العامرة، راجين الله العزيز أن يديمها علينا من نعمة ويحفظها من زوال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض