• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

1079 قتيلاً ضحايا الحر بباكستان في 5 أيام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 26 يونيو 2015

كراتشي (أ ف ب)

أودت موجة الحر التي ضربت جنوب باكستان خلال الأيام الماضية بأكثر من ألف شخص، غالبيتهم من العمال الفقراء والمسنين أو المتسولين، وخصوصاً في كراتشي، كبرى مدن البلاد. وبلغت الحرارة 45 درجة مئوية في نهاية الأسبوع في كراتشي، العاصمة الاقتصادية التي تعد نحو 20 مليون نسمة، لتضرب بشكل خاص هؤلاء الأكثر فقراً والعمال المياومين والمسنين.

وبحسب الأرقام التي جمعتها وكالة فرانس برس من مستشفيات في مختلف أنحاء المدينة، فإن 1079 شخصا توفوا بسبب الحر خلال الأيام الخمسة الماضية في أهم مستشفيات المدينة (929 مستشفى حكومياً و150 خاصاً).

وقال أنور كاظمي المتحدث باسم مؤسسة ادهي، أكبر مؤسسة خيرية في باكستان تؤمن خدمات طبية طارئة في كراتشي، إن «الحصيلة تجاوزت ألف حالة وفاة وقد تصل الى 1500 لأن البعض قضوا في منازلهم أو في عيادات خاصة».

وتوافد المرضى إلى المستشفيات التي أعلنت حال الطوارئ، وأُقيمت مراكز علاج أيضاً في مختلف أنحاء المدينة. وبحسب مسؤولين طبيين، فإن أكثر من 80 ألف شخص تلقوا العلاج منذ نهاية الأسبوع الماضي من ضربات الشمس والاختناق والاجتفاف. وبدأت درجات الحرار بالتراجع أمس الأول، ووصلت أمس في كراتشي الى 34 درجة مئوية مصحوبة برياح وغيوم.

وقالت مديرة مستشفى جناح الجامعي في كراتشي سيمين جمالي «نستقبل مرضى أقل اليوم، ونأمل أن يتواصل ذلك».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا