• الثلاثاء 27 محرم 1439هـ - 17 أكتوبر 2017م
  04:57     إسرائيل تقدم خططا لبناء أكثر من 1292 وحدة استيطانية بالضفة الغربية    

في كلمة بمناسبة اليوم الوطني الـ 45:

هزاع بن زايد: إنجازات الإمارات تقاس بالساعات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 ديسمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

وجه سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي كلمة عبر مجلة «درع الوطن» بمناسبة اليوم الوطني الـ 45 لدولة الإمارات، قال فيها:

في يوم احتفالنا بمضي 45 عاماً على قيام دولة الإمارات العربية المتحدة، واستعدادنا لليوم الأول لعام جديد من عمر الاتحاد العظيم، نتوقف بكثير من الفخر والاعتزاز، وبكثير من الشعور بالمسؤولية الوطنية أيضاً، أمام ما تحقّق خلال العام الماضي من إنجازات استثنائية شكّلت منعطفاً بارزاً في المسيرة النهضوية، وهي الإنجازات التي جاءت تتويجاً للسنوات الماضية، بكلّ آمالها وتحدياتها، ورسمت ملامح السنوات القادمة التي تعد بمزيد من النجاحات والإنجازات.

وواقع الأمر، وكما شهدنا خلال العام الاتحاديّ المنصرم، فإن إنجازات دولة الإمارات، والمبادرات الخلاقة التي تنتهجها الدولة، لا تقاس بالسنوات ولا بالشهور والأسابيع، بل إنها تقاس بالأيام والساعات. فمع إشراقة شمس كلّ يوم، تشهد الإمارات الحبيبة مبادرة جديدة تفاجئ في ابتكارها وأهميتها القاصي والداني، وتثبت مكانتها وجدارتها بين دول العالم وشعوبه وحكوماته، وجميع تلك المبادرات تنطلق من جوهر واحد وضع أساسه الصلب مؤسس الدولة الراحل الكبير المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، حين أرسى فلسفة الحكم ومنهجه وأركانه الوطيدة، بأن جعل المواطن وسعادته ورفاهه، أولوية الأولويات، ومعيار النجاح الحكومي وأداة القياس الحقيقية لجميع الإستراتيجيات والسياسات والممارسات التي يتم وضعها وتنفيذها.

سعادة المواطن

فكانت القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، تنطلق في كلّ قراراتها من هذا العنصر الحيويّ المتمثل في سعادة المواطن، بل وسعادة كلّ مقيم على أرض الإمارات، حتى شهدنا خلال العام الماضي ولادة أول وزارة للسعادة في العالم، من هذه الأرض الطيبة، محصلة طبيعية لرؤية وعمل جميع السنوات الماضية، وفي الوقت نفسه خريطة طريق ووجهة لما ستكون عليه السنوات الآتية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا