• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

في إطار حملة «بسمة شتاء»

إعانات مالية لـ «الأعمال الخيرية الإماراتية» تغطي 10 آلاف أسرة فلسطينية فقيرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 13 فبراير 2016

رام الله (وام)

تركز هيئة الأعمال الخيرية الإماراتية في الحملة الشتوية « بسمة شتاء « التي اطلقتها في الاراضي الفلسطينية على مراكز إيواء المسنين والأشخاص ذوي الإعاقة في عدد من محافظات الضفة الغربية ومدينة القدس المحتلة.

وقد وزعت الهيئة اعانات مالية خلال هذه الحملة على اكثر من عشرة الاف أسرة فقيرة ومن ذوي الاحتياجات الخاصة. وقال مفوض عام الهيئة في الضفة الغربية إن هيئة الأعمال الخيرية الاماراتية استهدفت في الحملة الشتوية عشرة مراكز إيواء للمسنين والمسنات والأشخاص ذوي الإعاقة في الضفة والقدس تركزت على مد هذه المراكز بالوقود لتشغيل الدفايات التي تعين المسن على البرد القارص الذي يجتاح الاراضي الفلسطينية هذه الايام بفعل موجة الثلوج التي تشهدها المنطقة.

وأضاف أن الهيئة حرصت على تقديم ما أمكن من مساعدات عينية وشتوية للمراكز الإيوائية في القدس ورام الله والبيرة والخليل وغيرها ومد يد العون لتلك المراكز حتى تتمكن من الاضطلاع بالمسؤوليات الجسام الملقاة على عاتقها في رعاية تلك الشرائح المجتمعية الضعيفة.. مشيرا الى ان هذه المراكز هي واحدة من اهم العناوين التي كانت هدفا لعدة تدخلات إنسانية من قبل طواقم هيئة الأعمال الخيرية في إطار تلك الحملة المتواصلة.

وأشار الى أن تلك المراكز فتحت أبوابها للاعتناء بشرائح مجتمعية ضعيفة من كبار السن وذوي الإعاقة وهي بحاجة ماسة إلى الدعم المتواصل والمتعدد الأشكال حتى تتمكن من توفير حياة آمنة وصحية لنزلائها. وتزود الهيئة تلك العائلات بالمواد العينية الشتوية وتقدم المساعدات الطارئة للأسر المتضررة من المنخفضات والأحوال الجوية الصعبة في كل المحافظات وخصوصا فيما يتعلق بالأغطية والفراش والمدافئ والملابس والمواد الغذائية والحطب والأفران إضافة إلى تقديم مساعدات نقدية لها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض