• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

هنأت القيادة الرشيدة بالذكرى الـ 45

فاطمة بنت هزاع: اليوم الوطني مناسبة لاستشراف آفاق النجاح وتحديات المستقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 02 ديسمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

هنأت الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، رئيسة نادي أبوظبي للسيدات، القيادة الرشيدة وشعب الإمارات بمناسبة اليوم الوطني الـ 45، قائلة: «في هذه المناسبة العزيزة على قلوبنا جميعاً أود أن أرفع أسمى آيات التهاني والتبريكات لربان سفينة وطننا الغالي وقائد مسيرة نهضته صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، ولأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي رعاه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات.

وقالت الشيخة فاطمة بنت هزاع :« أتقدم بخالص التهنئة إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات»، رائدة الحركة النسوية الإماراتية التي شكل عطاؤها خلال السنوات الماضية من عمر إماراتنا الحبيبة نبعاً لا ينضب ومصدراً لإلهام العديد من السيدات والفتيات للتفوق والإبداع في كافة مجالات الحياة، حتى أصبحت الإمارات مثالاً يحتذى في تمكين المرأة والمساواة بين الرجل والمرأة».

وتابعت: «مع حلول الذكرى العطرة لليوم الوطني الـ 45، أتوجه بأحر التهاني وأطيب التبريكات لكافة الهيئات والمؤسسات في إمارة أبوظبي وجميع أنحاء الوطن، وعلى رأسها مجلس أبوظبي الرياضي برئاسة سمو الشيخ نهيان بن زايد بن سلطان آل نهيان، وكل المؤسسات الرياضية الإماراتية، كما لا يسعني إلا أن أهنئ جميع أفراد شعبنا الكريم بهذه المناسبة».

وعن المعاني السامية التي يمثلها اليوم الوطني أضافت: «نستحضر جميعاً في هذا اليوم العظيم من أيام دولتنا روح الاتحاد ليس فقط خلال استذكار ما أنجزته أمتنا في العقود الماضية، وما وصلت إليه مسيرة نهضة بلادنا من تقدم وازدهار يشار إليه بالبنان على مستوى العالم أجمع، بل أيضاً من خلال استشراف آفاق النجاحات والإنجازات الجديدة التي تطرحها علينا تحديات الحاضر وآمال المستقبل، ليصبح اليوم الوطني بذلك مناسبة يؤكد فيها كل مواطن إماراتي ومواطنة إماراتية حبهم لهذا الوطن المجيد وقيادته الحكيمة وفخرهم بانتمائهم له، ويجددون فيها عزمهم على الاستمرار في العمل من أجل رفعته بين الأمم، لذا فإنني أدعو إخوتي وأخواتي أبناء وبنات شعب الإمارات لمواصلة حمل مشعل التقدم والنهضة الشاملة الذي قدم الآباء المؤسسون لدولتنا العديد من التضحيات العظام لإيصاله إلينا، وأدعوهم جميعاً إلى المضي قدماً بجد واجتهاد، حتى نسلم هذا المشعل إلى الجيل القادم من أبناء شعبنا الكريم وهم على الطريق الصحيح نحو مستقبل مشرق تنعم فيه إماراتنا بالاستقرار والنماء والتطور».

واختتمت الشيخة فاطمة بنت هزاع بالقول: «وفي هذه المناسبة ندعو الله العلي القدير أن يحفظ الله إماراتنا الحبيبة، وأن يحفظ لها قيادتها الحكيمة، ونتمنى دوام التقدم والازدهار لبلادنا حكومة وشعباً في كافة المجالات راجين من الله سبحانه وتعالى أن يحل العام القادم وأمتنا في مزيد من الرفعة والسمو».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا