• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

الجابر: «جائزة زايد» تحفز الابتكارات بقطاع الطاقة المتجددة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 يناير 2014

سيد الحجار (أبوظبي) - أكد معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير دولة، المدير العام لجائزة زايد لطاقة المستقبل أهمية الجائزة في دعم جهود التنمية المستدامة عالمياً، وتحفيز المهتمين بقطاع الطاقة المتجددة عالمياً لبذل مزيد من الجهود لتنمية القطاع.

وقال الجابر، خلال مؤتمر صحفي أمس بحضور الفائزين بالدورة السادسة من جائزة زايد لطاقة المستقبل، إن الجائزة تعد حالياً، أهم جائزة عالمية للابتكار في مجال الطاقة النظيفة، كما أنها تقدم أعلى قيمة مالية مقارنة بمختلف الجوائز العالمية.

وأكد أن وصول الجائزة لهذا المستوى العالمي جاء نتيجة جهود متواصلة لفريق العمل، وبدعم من القيادة الرشيدة، موضحاً أن الجائزة تسير على المسار الصحيح، وهو ما يظهر من حجم المشاركات من مختلف دول العالم. ورداً على سؤال لـ «الاتحاد» عن إضافة فئات جديدة للجائزة أو زيادة قيمتها المالية خلال الدورة المقبلة، قال الجابر إنه خلال الفترة الحالية لا توجد دراسة لإضافة فئات جديدة، إلا أنه أكد اهتمام إدارة الجائزة بدراسة التطورات التي يشهدها قطاع الطاقة المتجددة بصورة مستمرة، فضلاً عن استقصاء آراء المهتمين بالقطاع، وبالتالي فإن إمكانية إضافة فئات جديدة يظل خياراً مطروحاً خلال الأعوام المقبلة.

وأوضح أن إضافة فئة جائزة المدارس الثانوية قبل نحو عامين، كان توجهاً ناجحاً، وهو ما ظهر في حجم المشاركات المتنوعة من المدارس بمختلف دول العالم.

وأشار الجابر إلى دور الجائزة في إلقاء الضوء على إرث مؤسس دولة الإمارات العربية المتحدة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وهو ما ظهر في توجه مدرسة خليج نخاتا في ملاوي لإنشاء «مركز زايد التعليمي للطاقة والبيئة». إلى ذلك، قال جيبوات كاونا مسؤول مركز «زايد التعليمي للطاقة والبيئة» في ملاوي لـ «الاتحاد» إن المدرسة قررت إنشاء المركز في إطار تقديرها لدور الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في الحفاظ على البيئة ومساعدة الدول النامية والمجتمعات الفقيرة في هذا الجانب. وتوقع كاونا افتتاح المركز خلال شهرين، موضحاً أن المركز سيقوم بخدمة جميع المدارس بدولة ملاوي، حيث سيهتم بتدريس الطلاب كافة مجالات الطاقة المتجددة، وسيتم استخدام الألواح الشمسية لإمداد المركز بالطاقة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض