• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

قدم العزاء إلى أسرة فقيد الوطن

سلطان القاسمي لأبناء شهيد الواجب: سأكون إلى جانبكم وقريباً منكم على الدوام

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 25 يونيو 2015

الشارقة (الاتحاد) قدم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، واجب العزاء في فقيد الوطن والواجب، هزيم عبيد خلفان آل علي، الذي وافته المنية أثناء حادث تدريب لقواتنا الإماراتية المسلحة في المملكة العربية السعودية المشاركة، ضمن قوات عملية إعادة الأمل، وضمن التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية. جاء ذلك، خلال الزيارة التي قام بها صاحب السمو حاكم الشارقة مساء أمس، يرافقه الشيخ محمد بن سعود القاسمي رئيس دائرة المالية المركزية إلى منزل الفقيد هزيم عبيد خلفان آل علي بمنطقة الحمرية في إمارة الشارقة. وأعرب سموه عن صادق مواساته، وأحر تعازيه لأسرة وأبناء الفقيد وذويه، سائلاً المولى عزل وجل أن يتغمده بواسع رحمته، ويسكنه فسيح جناته ويتقبله مع الصديقين والشهداء، وأن يلهم الجميع الصبر والسلوان. وفي حديث لسموه توجه به لأقارب الفقيد، قدم لهم فيه نصائحه الأبوية التي حثهم فيها على الاعتناء بأبناء الفقيد وإحاطتهم بالرعاية والاهتمام، مؤكداً لهم بأنه سيكون إلى جانبهم، وقريباً منهم، ومن احتياجاتهم على الدوام. وتقبل صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي التعازي إلى جانب أسرة الفقيد من الشيخ مروان بن راشد المعلا رئيس دائرة الأراضي والأملاك في أم القيوين، وكبار ضباط القوات المسلحة، وأعيان البلاد، وجموع المعزين من المواطنين والمقيمين. وحرص صاحب السمو حاكم الشارقة على مواساة وتعزية أم الفقيد وابنته الكبرى، داعياً المولى عز وجل بأن يلهمهما الصبر على هذا المصاب، مؤكداً لهما بأن مصابهما مصاب لجميع أبناء الإمارات، والجميع يشاركهما إياه، وأن الفقيد هزيم عبيد خلفان آل علي مفخرة لنا جميعاً، كونه فقيداً للوطن والواجب.

     
 

شامخة يا امارات

هكذا هم حكام الامارات العربيه يقفون بكل عزه مع شعبهم مخلصين واوفياء ولا يعرفون الكبرياء. يشاركون شعبهم همومه ويقفون على مساعدته بكل ما يملكون. انهم اوفياء ومخلصون للوطن. لان قلوبهم تملاها الرحمه لابنائهم. ربي يحفظهم ويمدهم بالصحه والعافيه واحفظ اللهم الامارات شامخه عزيزه ودمر كل من يضمر لها الشر والاساءه يارب واحفظها في حفظك يا كريم واحفظ شيوخها الشرفاء المخلصين الاوفياء يارب واحفظ كل من يمد ولاءه للامارات وحكامها واحفظها واحة امن وامان لكل من يحب ويعيش في امن وامان يارب ياعزيز.

اسماعيل | 2015-06-25

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض