• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

طلبة أم القيوين: أسئلة التربية الإسلامية سهلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 25 يونيو 2015

سعيد هلال

سعيد هلال (أم القيوين) – تباينت آراء طلبة القسم الأدبي بأم القيوين حول امتحان مادة التربية الإسلامية، الذي جاء متوسطاً بحسب ما أكدوه، وتخللته أسئلة صعبة وتحتاج لوقت، في حين أبدى معظم طلبة القسم العلمي ارتياحهم من سهولة الامتحان، الذي لم يستغرق معهم وقتاً طويلاً. وأكد عدد من طلاب الأدبي أن إجابتهم لبعض الأسئلة، قد تكون قريبة للإجابة الصحيحة والمطلوبة، مطالبين الوزارة باعتمادها وعدم رفضها، بحكم إنها غير دقيقة 100% للإجابة المطلوبة. وقال الطالب محمد عبدالله مبارك من القسم الأدبي بأم القيوين، إنه بذل قصارى جهده في المحاولة للإجابة عن جميع أسئلة امتحان مادة التربية الإسلامية، ولكن لم يتمكن من ذلك، فقد ترك 3 أسئلة صعبة، عجز عن إيجاد لها الإجابة الصحيحة والدقيقة. وأشار إلى أنه رغم كفاية الوقت، إلا إننا لم نستغله بشكل صحيح، في قراءة الأسئلة والإجابة عنها، ومراجعتها، مشيراً إلى أن كثرة الأسئلة شتت أذهاننا وتركيزنا، فضاع الوقت منا. وقال الطالب أبيي محمد من القسم الأدبي بأم القيوين، إن سؤال التجويد في امتحان مادة التربية الإسلامية أخذ منا الوقت كله، لافتاً إلى أن الأسئلة كانت تعتمد على الحفظ، ولم تركز على الفهم والمهارات مثل امتحانات الأعوام السابقة. وقال الطالب مازن المرزوقي من القسم العلمي بأم القيوين، إن أسئلة امتحان التربية الإسلامية جاءت واضحة وسهلة في نفس الوقت، كما أن الفترة الزمنية كانت كافية للإجابة عن الأسئلة ومراجعتها، لافتاً إلى أنه سيحقق درجات عالية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض