• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م
  12:19    محكمة سعودية تقضي بإعدام 15 شخصا بتهمة التجسس لحساب إيران         12:36     تعيين كازنوف رئيسا للوزراء في فرنسا خلفا لفالس     

ضمن حملة «اختر كينيا»

كشف أسرار محمية الأسود وعلاج السلاحف البرمائية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 05 يناير 2016

أبوظبي (الاتحاد)

تستعد كينيا لعرض الحياة البرية المذهلة لملايين المشاهدين حول العالم، وذلك من خلال عرضين حصريين في سابقة من نوعها، حيث ستتضمن سلسلة من العروض الحية بالبث المباشر من واقع الحياة البرية لكينيا وذلك من خلال تقنية تصوير متطورة وعالية الجودة بحيث يستطيع المشاهد أن يستمتع بجمال الحياة البرية من خلال بث حي لحظة بلحظة لرحلة سفاري ليلية في محمية ماساي مارا الطبيعية الوطنية، كما سيتم نقل بث حي لكنوز كينيا الساحلية وذلك في الفترة من 7 وحتى 18 يناير.

وسيقدم موقع حملة «اختر كينيا»، بدعم من عددٍ من مواقع التواصل الاجتماعي، محتوىً ثرياً عن كنوز كينيا السياحية وفرص الاستثمار بها. وبعد النجاح الذي تحقق مع مارا لايف #MaraLive – أول بث حي من خلال شبكة الإنترنت لهجرة قُطعان ثور النوثتل الإفريقي – تعاقدت حملة «اختر كينيا» مع موقع هيردتراكر HerdTracker، بحيث سيتم استخدام أحدث تقنيات التصوير السينمائي بالإضافة إلى تطبيق البيريسكوب الخاص بموقع تويتر، وبذلك سيقدم كينيا لايف #KenyaLive بثاً حياً للمشاهدين حول العالم لمشاهدة السلوك الحيواني في الحياة البرية الحقيقية من خلال 50 حلقة بث مباشر على شبكة الإنترنت على مدار 11 يوماً.

وفي سابقة من نوعها، سيتم تصوير حياة الأسود اليومية داخل محميتي أولار موتوروجي ونابويشو بماساي مارا، كما سيتم تنظيم أنشطة لزوارها مثل: قيادة سيارات الدفع الرباعي داخل أعماق الصحراء، رحلات التخييم، ورحلات السفاري الليلية، وغيرها.

ويتوجه فريق التصوير في الفترة من 14 وحتى 18 يناير الجاري إلى مدينة واتامو الساحلية لبث وقائع مشروع مراقبة سلاحف واتامو البرمائية، ويهدف المشروع إلى حماية السلاحف البرمائية التي تضع بيضها، كما يهدف إلى رعاية وعلاج السلاحف البرمائية المريضة والمصابة وإعادتها إلى موطنها الطبيعي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا