• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م

«كهرباء أبوظبي» تطلق فعالية «جدار الشهداء»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 ديسمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

شهد احتفال هيئة مياه وكهرباء أبوظبي ومجموعة شركاتها، أمس، بيوم الشهيد، إطلاق فعالية «جدار الشهداء» بمبادرة من موظفات إدارة المالية في الهيئة، والتي تمثل رسالة وفاء وحب وتقدير للشهداء الأبرار الذين قدموا أرواحهم فداء للوطن، وأنها تأكيد أن المجتمع الإماراتي لن ينسى أبناءه الشهداء، فهم موجودون في قلبه ووجدانه.

واحتفلت الهيئة بيوم الشهيد الذي يصادف الثلاثين من نوفمبر من كل عام، بحضور الدكتور سيف صالح الصيعري مدير عام الهيئة بالإنابة، وعدد من مديري العموم، ومديري الدوائر والإدارات والأقسام والموظفين في الهيئة، ومجموعة شركاتها.

وجرت الفعاليات بتنكيس العلم في الساعة الثامنة صباحاً، ثم الوقوف دقيقة صمت في الحادية عشرة والنصف صباحاً تخليداً وعرفاناً بتضحيات شهداء الإمارات الذين قدموا أرواحهم فداء لهذا الوطن الغالي، ثم قام مدير عام الهيئة بالإنابة برفع العلم مع عزف السلام الوطني للدولة.

وبهذه المناسبة، أكد عبدالله علي مصلح الأحبابي، رئيس مجلس إدارة هيئة مياه وكهرباء أبوظبي، أن دماء الشهداء الطاهرة الزكية قد سطرت أجمل التضحيات وأصدقها، وشرفت الوطن وزادته عزة ورفعة، وجعلت منه نجماً ساطعاً ينير دروب الأمم، وتبوأ أبناؤه مكانة عالية بين شعوب الأرض، نفتخر بهم جميعاً، ونباهي بهم، فهذا تاريخ نرويه لأبنائنا وأحفادنا ولأجيالنا القادمة. وأضاف: «نستذكر اليوم تضحيات أبنائنا الشهداء وما قدموه للوطن، ونشد على أيادي أبنائنا المرابطين الصامدين الساهرين على أمن الوطن وحمايته، والحاملين أرواحهم رخيصة على أكفهم في سبيله، والذين عاهدوا الله ثم القيادة والوطن على إكمال المسيرة وحمايتها من كل الأيادي العابثة، ونقول لهم ولشهدائنا وعائلاتهم، إن هاماتنا تنحني لكم عرفاناً وفخراً لأن الوطن دائماً يعلو بتضحيات وعطاء أبنائه المستمر، ولأن أعينكم الساهرة وفرت لنا الأمن والأمان لنتمكن، كل منا في موقعه، من العمل والبناء لهذا الوطن الصغير في مساحته، والكبير في عطائه، ليكون صرحاً عالياً يشار إليه بالبنان».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا