• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

نيابة عن سيف بن زايد

خالد بن زايد يشهد إطلاق جائزة «التحبير» للقرآن الكريم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 25 يونيو 2015

Mohamed Ould Sidi

محمد الأمين(أبوظبي)

نيابة عن الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس نادي بني ياس الرياضي الثقافي، شهد سمو الشيخ خالد بن زايد آل نهيان رئيس مجلس ادارة مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة انطلاق الدورة الأولى لجائزة التحبير للقرآن الكريم وعلومه أبوظبي 2015، مساء أمس الأول على المسرح الوطني في أبوظبي، والتي أطلقها النادي برعاية الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس نادي بني ياس الرياضي الثقافي.

حضر الفعاليات فضيلة الشيخ الداعية صالح المغامسي، إمام وخطيب مسجد قباء في المدينة المنورة بالمملكة العربية السعودية، ومعالي اللواء محمد خلفان الرميثي، نائب القائد العام لشرطة أبوظبي، ومعالي اللواء الدكتور عبيد سالم الحيري الكتبي سفير الإمارات في استراليا، والدكتور حمدان مسلم المزروعي نائب رئيس مجلس إدارة هيئة الهلال الأحمر، وعدد من المسؤولين، واللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي المفتش العام بوزارة الداخلية بالإنابة رئيس نادي بني ياس الرياضي الثقافي، وعدد من المسؤولين وجمهور غفير.

وقال العقيد مبارك عوض بن محيروم أمين عام الجائزة نرحب بكم ونحييكم جميعاً ونحن نتفيأ ظلال الخير من أيام شهر رمضان الفضيل ــ شهر القرآن ــ ومن على هذا الثرى العزيز لدولة الإمارات العربية المتحدة أرض السلام والتي أسست على العدل والتسامح والاحترام كما أراد لها الوالد المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ورعى مسيرتها قادة بذلوا العزم والجهد من أجل البناء، فرعوا الإنسان وشيدوا البنيان حتى أصبحت دولتنا وشعبنا والحمد لله وبفضله من أسعد الشعوب بالعالم.

ورفع أمين عام الجائزة أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات وشعب الإمارات والمقيمين على أرض الدولة بمناسبة الشهر الفضيل.

وأشار إلى أن تسمية هذه الجائزة بجائزة التحبير للقرآن الكريم وعلومه «مستمدة من حديث أبي موسى الأشعري رضي الله عنه والذي أخبره النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يستمع إليه وأنه أعجب بصوته فقال له: لو كنت أعلم أنك تستمع إلى لحبرته لك تحبيرا ويقصد لحسنته لك أكثر». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض