• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

يقدم دراسات عن النفط والطاقة المتجددة

تطوير شامل لـ «مركز أبحاث الطاقة والبيئة» بجامعة الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 11 يوليو 2014

محسن البوشي (العين)

باشرت جامعة الإمارات إجراءات تفعيل مركز الإمارات لبحوث الطاقة والبيئة من خلال تطوير كفاءة وقدرات المختبرات العلمية الحديثة التي تمتلكها كلية الهندسة واعتماد بعض التعيينات الضرورية اللازمة في هذه المرحلة وتجهيز وتهيئة المقر الذي تم اختياره للمركز في الحرم الجامعي الجديد في المقام.

ويعنى المركز ببحوث ودراسات النفط والغاز، والطاقة المتجددة، وكفاءة استخدام الطاقة بالإضافة إلى دراسات سوق وسياسات الطاقة ويوجد معه منتدى للباحثين والعلماء المتخصصين في الطاقة على المستويين الإقليمي والعالمي، ويعزز المركز من بناء قاعدة من الكوادر الوطنية في هذه المجالات ويفتح الباب أمام تشجيع الطلبة والباحثين على تقديم بحوث علمية تتعلق بتلك القضايا.

وكان مجلس جامعة الإمارات برئاسة معالي الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي الرئيس الأعلى للجامعة اعتمد مؤخرا إنشاء المركز ليكون دعامة أساسية لبحوث الطاقة والبيئة المتميزة بدولة الإمارات. وأكد الدكتور عمرو الديب عميد كلية الهندسة بجامعة الإمارات بالإنابة إن الإسهامات البحثية للمركز بمجال النفط والغاز ستتركز على تطوير التكنولوجيات المرتبطة بتحسين واستدامة الموارد الهيدروكربونية لدولة الإمارات وتشمل العمليات في الحقول، ومنشآت معالجة الإنتاج وعمليات الغاز والتقليل من تأثيراتها الضارة على البيئة.

وتتركز الإسهامات البحثية للمركز بمجال بدائل الطاقة المتجددة على تطوير التكنولوجيات المرتبطة بإنتاج الطاقة من مصادر بديلة ومتجددة مثل الطاقة الشمسية الضوئية وطاقة الرياح والوقود الحيوي وخلايا الوقود والتطبيقات المختلفة بمجال توليد الكهرباء والماء، وفي المباني والصناعة وتطبيقات الطاقة الشمسية في المجال الحضري على الأسطح لتقليل تكلفة التكييف في المباني وفي معالجة وتوصيل المياه.

اما فيما يتعلق ببحوث ودراسات كفاءة استخدام الطاقة فتتركز على تطوير أساليب أكثر كفاءة في استخدام الطاقة والتخفيف من انبعاثات الغازات الدفينة في المباني والنقل والصناعة والإلكترونيات الاستهلاكية والأجهزة المنزلية وغيرها.

ويضم الهيكل التنظيمي لمركز أبحاث ودراسات الطاقة والبيئة بجامعة الإمارات مديرا تنفيذيا يتم اختياره من بين أعضاء هيئة التدريس الباحثين ممن تتوفر فيهم الخبرة في العمل الصناعي او من بين القائمين على البحوث الممولة من قطاع الصناعة بمجال الطاقة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض