• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م

الاستئناف تقبل احتجاج الناديين

العربي والسالمية ينتصران في الصراع مع «الانضباط»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 ديسمبر 2016

إيهاب شعبان(الكويت)

أعادت لجنة الاستئناف في الاتحاد الكويتي قبول احتجاج الناديين العربي والسالمية، على نتيجة مباراتيهما ضد الكويت والجهراء في مسابقة الدوري المحلي، وإحالته إلى لجنة المسابقات، لاغية قرار لجنة الانضباط الذي صدر الأسبوع الماضي بتأييد صحة مشاركة لاعب الكويت فهد الهاجري وفيصل العنزي وبندر سليمان مع الجهراء في الجولة السادسة من البطولة على الرغم من إيقافهم احتياطياً.

وبذلك سيتم إعادة النظر في نتيجة المباراتين قانونياً، وهو ما يعني ضمنياً أحد حلين، إما إعادة المباراة أو اعتبار الكويت والجهراء خاسرين بثلاثة أهداف مقابل لاشيء.

وساعد لجنة الاستئناف على اتخاذ قرارها لجوء اتحاد الكرة الى مكتبين استشاريين قانونيين محايدين للنظر في الانقسام الذي وقع بين الجميع حول صحة مشاركة اللاعبين الموقوفين، وجاء القرار رافضاً فيما يبدو لصحة المشاركة.

وكان فواز الحساوي رئيس الاتحاد اضطر للاستعانة بالمكتبين الاستشاريين لانتزاع فتيل الغضب لدى مسؤولي ناديي العربي والسالمية وتأجيل قرارهما بالانسحاب من الدوري، لكنه قد يتدخل مجدداً في حال رفض الكويت والجهراء اعتبارهما خاسرين بعد اعتماد النتيجتين من قبل، بعد أن أعلن عادل عقة رئيس جهاز الكرة بنادي الكويت أن ناديه يرفض تغيير نتيجة المباراة مع العربي، بعد أن فاز بمجهوده في اللقاء، وأشار إلى أن لجنة المسابقات هي من حددت المباراة التي تم إيقاف اللاعب فهد الهاجري فيها، وهي مباراة خيطان ببطولة كأس ولي العهد، وبالتالي مشاركة اللاعب في لقاء العربي لا تشوبها شائبة على حد قوله.

ويذكر أن الأزمة اشتعلت بعد مشاركة لاعب الكويت فهد الهاجري، ولاعبي الجهراء بندر سليمان وفيصل زايد في الجولة السادسة للدوري مخالفين للوائح، حيث تم طرد اللاعبين قبلها خلال مباراة في بطولة كأس ولي العهد، والمفترض طبقاً للائحة أن يتم إيقافهم في أقرب مباراة تالية وهو مالم يحدث، ولكن لجنة الانضباط أوضحت في مذكرة توضيحية صحة مشاركتهم، استناداً إلى أن اللائحة منحتها الحق في تحديد مدة العقوبة للمطرودين وتحديد المباريات الموقوفة لهم، وأنه تم إيقاف اللاعبين في نفس البطولة التي تم طردهم فيها وهي بطولة ولي العهد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا