• الأربعاء 28 محرم 1439هـ - 18 أكتوبر 2017م

نجح في تحويل تأخره إلى فوز

«الزعيم» يكسب تحدي «فارس الغربية» بهدفين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 ديسمبر 2016

علي الزعابي (المنطقة الغربية)

حقق العين فوزاً مهماً على حساب الظفرة بهدفين مقابل هدف وحيد في المباراة التي جرت في ستاد حمدان بن زايد في المنطقة الغربية في ختام الجولة التاسعة لدوري الخليج العربي ،وسجل هدفي العين إسماعيل أحمد وعمر عبد الرحمن، بينما سجل هدف الظفرة الوحيد اللاعب عادل هرماش. وبهذا الفوز تقدم «الزعيم» إلى المركز الخامس برصيد 16 نقطة، بينما تجمد رصيد الظفرة عند النقطة العاشرة في المركز العاشر.

بدأ اللقاء حماسياً وقوياً منذ البداية من دون تحفظ من كلا الفريقين، بدخول الضيوف بصورة سريعة منذ الدقيقة الأولى لتشكيل الخطورة على مرمى الظفرة عن طريق دوجلاس وأسبريلا، بينما رد الظفرة سريعاً بالهجمات، وتمكن من التقدم في الدقيقة الرابعة عن طريق عادل هرماش، الذي أرسل كرة رأسية عانقت الشباك مستغلاً عرضية أحمد علي من الركلة الركنية.

بعد تقدم الظفرة بالهدف الأول، امتلك العين زمام المبادرة والسيطرة على وسط الميدان مستغلاً الأطراف السريعة أسبريلا من الجبهة اليمنى وكايو من اليسرى بجانب مساندة بندر الأحبابي للكولومبي في الجهة اليمنى، فيما اعتمد فارس الغربية على الهجمات المرتدة المباغتة مستغلاً تقدم دفاعات العين وخط الوسط وسرعة ماكيتي ديوب وعمر خريبين.

وفي الدقيقة 16 أرسل أسبريلا كرة قوية أبعدها حارس المرمى بصعوبة بعد تمريرة مميزة من عمر عبد الرحمن، ونجح ديوب في الهروب من الرقابة الدفاعية في هجمة مرتدة نظمها أحمد علي الذي أرسل كرة سريعة من وسط الملعب تلقاها ديوب الهارب من الرقابة الدفاعية وتوغل داخل منطقة الجزاء قبل أن يتمكن مهند العنزي من إبعاد الكرة بصعوبة وسط مطالبه من لاعبي الظفرة باحتساب خطأ لمصلحة مهاجمهم، وقبل نهاية الشوط بدقائق هيأ دوجلاس الكرة لعمر عبد الرحمن الذي سدد قوية ارتدت من العارضة لتضيع فرصة تحقيق هدف التعادل قبل نهاية الشوط الذي انتهى بتقدم فارس الغربية بهدف نظيف.

وفي الشوط الثاني لم يتغير الحال كثيراً، حيث دخل العين أكثر قوة ومغامرة في الناحية الهجومية، بينما تراجع الظفرة كثيراً من أجل المحافظة على هدف التقدم، وكثف الضيوف هجماتهم بشكل منظم ومن جميع الجبهات بتقدم بندر في المساندة الهجومية مع الاكتفاء بثلاثة مدافعين في الخلف هم سعيد المنهالي ومهند العنزي وإسماعيل أحمد، وتراجع لاعبو الظفرة بأكملهم باستثناء عمر خريبين وماكيتي ديوب.

ونجح العين في استثمار سيطرته بتسجيله هدف التعادل بتوقيع إسماعيل أحمد الذي هرب من الرقابة الدفاعية في كرة مرتدة عيناوية وأرسلها رأسية قوية عانقت الشباك في الدقيقة 52، ولم تطرأ أي ردة فعل من قبل نادي الظفرة الذي استمر بتطبيق أسلوبه الدفاعي بعد التعادل والتقدم عن طريق ديوب وخريبين فقط، فيما كثف العين هجماته بتطعيم الخط الهجوم بسعيد الكثيري بدلاً من دوجلاس الغائب، ودخول راشد عيسى بعد ذلك بدلاً من أسبريلا، وفي الدقيقة 78 احتسب حكم اللقاء ركلة جزاء لمصلحة العين بداعي لمسة اليد للمدافع المغربي عصام العدوة الذي اعترض تسديدة سعيد الكثيري داخل منطقة الجزاء، وتقدم عمر عبد الرحمن لتنفيذ الركلة ومسجلاً الهدف الثاني للزعيم في الدقيقة 80 ليتقدم الضيوف بالهدف الثاني مستثمرين السيطرة على مجريات اللقاء، فيما حاول الظفرة بعد ذلك للعودة إلى اللقاء بإشراك ثلاثة لاعبين في وقت متقارب هم محمد الشحي وعلي إبراهيم وحمد الأحبابي بدلاً من أحمد علي وعبد الرحيم جمعة وخالد بطي، غير أن التغييرات جاءت متأخره ولم تسفر عن تغيير لنتيجة، ليحقق العين الفوز على حساب الظفرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا