• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

أكد أن موقف الاتحاد الإيراني «مخيب للآمال»

ويندسور جون: نراعي أعلى معايير النزاهة والشفافية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 ديسمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أكد داتو ويندسور جون، الأمين العام للاتحاد الآسيوي، أن نظام الجوائز السنوية للاتحاد القاري، لا يشهد أي مجاملة لأي فائز، أو حتى بين الاتحادات والشخصيات المرشحة للفوز باللقب.

وشدد على أن أفضل آلية تضمن الشفافية والنزاهة في التعامل مع الفئات المختلفة للجوائز السنوية، هو تطبيق نظام النقاط، والتي توضع حسب كل معيار من المعايير المخصصة لكل جائزة، سواء للجائزة الفردية أو للاتحادات الوطنية المرشحة.

وفيما يتعلق بموقف الاتحاد الإيراني الذي أبدى انتقاده لعدم ترشحه لأي جائزة في الحفل السنوي، وقبل أن يعلن انسحابه من المشاركة وحضور الحفل قال: «فوجئنا بهذا التصرف الغريب من قبل الاتحاد الإيراني، وهو موقف مخيب للآمال بالفعل، ولا يمكن تقبله، لأن الاتحاد القاري لا يجامل أي اتحاد مترشح، وإذا كان الاتحاد الإيراني قد قدم ما يثبت أنه يستحق أي لقب، فبالتأكيد كان سيؤخذ في الاعتبار ، لأن نظام النقاط لا يجامل أي اتحاد، ونحن لن نجامل إيران على حساب أي دولة أخرى بالتأكيد»

وتابع: «هل يدرك مسؤولو الاتحاد الإيراني أنهم كانوا مرشحين لجوائز أخرى أم لا؟، هذا السؤال يجب أن يجيبوا عليه أولاً، لأن حفل الجوائز يضم 6 ألقاب للاتحادات، وهناك 4 ألقاب أخرى يعلن عنها لاحقاً، فمن كان يدريهم بأنهم ليسوا مرشحين لأحد الألقاب الأربعة الأخرى في الجوائز المخصصة للاتحادات الوطنية، بخلاف جوائز الحفل السنوي، أعتقد أنهم تسرعوا كثيراً، لذلك موقفهم هذا مستغرب بشدة».

ورداً على سؤال يتعلق بفرص الاتحاد الإماراتي في الفوز بلقب أفضل اتحاد متطور، وعن أي عام يتم احتساب النقاط قال: «التقييم يتم عن العام الماضي بالكامل، والكرة الإماراتية حققت نتائج جيدة العام الماضي، سواء في الوصول لثالث آسيا أو التأهل لنهائيات القارة للشباب والناشئين، حيث يؤخذ في الحسبان العمل الذي تم العام 2015 بالكامل، لكن في نفس الوقت، المنافسة قوية من كوريا واليابان، وعلى كل حال علينا أن ننتظر لنرى النتائج اليوم».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا