• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الجيش اليمني يقصف مواقع الحراك الجنوبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 يناير 2014

صنعاء (الاتحاد) ـ تواصلت أمس، لليوم الرابع على التوالي، الاشتباكات بين الجيش ومسلحي «الحراك الجنوبي» الانفصالي في مدينة الضالع، واحدة من أبرز معاقل الجماعات الانفصالية، التي تتزعم الاحتجاجات الشعبية في الجنوب منذ مارس 2007.

وذكر سكان محليون لـ(الاتحاد) أن مدفعية اللواء 33 مدرع، المرابط في الضالع، قصفت عدداً من المناطق في المدينة، حيث يعتقد بأن مسلحين انفصاليين يتحصنون فيها، ما ألحق أضراراً مادية بعدد من المنازل.

من جهة ثانية، استقبل الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي أمس عددا من زعماء ومشايخ محافظة مأرب، هددوا مؤخراً بإطلاق انتفاضة اليوم ضد الحكومة في صنعاء للحصول على مكاسب سياسية وخدمية مفقودة. وأقر الرئيس هادي خلال اللقاء بمعاناة أبناء محافظة مأرب جراء شحة الخدمات الحكومية والبنى التحتية، واعدا بأنه سيولي اهتماماً كبيراً بمطالب واحتياجات أبناء مأرب خلال الفترة المقبلة.

إلى ذلك، ذكر شهود أن اشتباكات عنيفة اندلعت صباح أمس بين رجال الأمن ومسلحين قبليين في شارع رئيسي بمنطقة «الحصبة» شمال العاصمة صنعاء، مشيرين إلى أن الاشتباكات استمرت نحو ساعتين، وأسفرت عن مقتل جندي وإصابة أحد رجال القبائل.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا