• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

الباحثة المغربية الفائزة بجائزة ابن بطوطة للأدب الجغرافي

مليكة نجيب: الكتابة عن الواقع صعبة لأن ما يحدث يفوق الخيال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 11 يوليو 2014

محمد نجيم (الرباط)

قالت القاصة والكاتبة المغربية مليكة نجيب، المُتوجة مؤخرا بجائرة ابن بطوطة للأدب الجغرافي لسنة 2014، إنها أعجبت، خلال زيارتها لدولة الإمارات العربية المتحدة لتسلم جائزتها، بما حققه هذا البلد على المستوى الثقافي والعمراني والبنى التحتية والتنظيم وتقديم الخدمات، ووقفت على ما حققته المرأة الإماراتية في ما يخصّ إدماج النوع الاجتماعي في مختلف مجالات العمل.

مليكة نجيب فازت بالجائزة عن كتابها «المرأة وتمثيلها في الرحلة السفارية المغربية خلال القرنين 18 و19». وقد حاورتها «الاتحاد» حول الجائزة وتجربتها الأدبية بشكل عام.

عن راهنية القصة القصيرة، قالت: إن الحديث عن راهنية القصة القصيرة ليس بالأمر الهين في خضم الإعصار الذي عصف بدول عربية والمآسي المتولدة عنه، بحيث أضحى الاقتتال والنزاعات المذهبية والطائفية حدثا يوميا تتسابق وسائل الإعلام في عد الضحايا وتتنافس في نشر الفظاعة والهمجية.

وردا عن سؤال: هل يمكن اعتبار الوحشية مادة دسمة للكتابة والإبداع وإثارة فضول قارئ مفترض؟ تقول: لا أدري، وإن كنت أعتقد أن هناك عجزا أمام هول الصدمات. وأن هناك جبنا، جبن المتفرج اللاّمبالي أمام رحيل حلم شبّ مع شعوب ولما اعتقدت تحقيقه خنقت حناجرها وأزهقت أرواحها، وأصبح أبناؤها يبكون عمرا ضيع في الأوهام.

شخصيا أجد مرحليا صعوبة كبيرة في الكتابة الإبداعية، ولم تكن لي طقوس عند مُمارستها من قبل، فمع تسارع «الثورات» واستباحة الدم العربي، وتشابك خيوط صانعي الأحداث ومدبريها أضحت الكتابة عن الواقع صعبة، خاصة أن ما يحدث يفوق الخيال. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا