• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

في اجتماع «تنفيذي» الاتحاد الكويتي

تشكيل اللجنة المنظمة لـ «خليجي 23» الليلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 25 يونيو 2015

أمين الدوبلي (أبوظبي)

وافق سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد الصباح على رعاية «بطولة خليجي 23 » بالكويت، التي ستقام خلال الفترة من 25 نوفمبر حتى السابع من ديسمبر، وثمن الدكتور الشيخ طلال الفهد رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم تلك المبادرة السامية من أمير البلاد، حيث أكد أن رعاية سموه للبطولة هي الضمانة الأساسية في نجاح التنظيم، وأن دولة الكويت دائما كانت سباقة في بطولات الخليج بفضل دعم الشيوخ والقادة، وأن الاتحاد لن يدخر أي جهد في سبيل توفير كل عناصر النجاح للبطولة حتى يكون عند حسن الظن به.

وقال الفهد إن دعم سمو الأمير صباح الأحمد الصباح للرياضة الكويتية وكرة القدم على وجه الخصوص ليس بجديد على سموه، فهو الراعي الأول للرياضة والرياضيين في دولة الكويت، وأن تلك المبادرة أسعدته شخصيا وأسعدت كل الأسرة الرياضية الكويتية.

على صعيد آخر يعقد المكتب التنفيذي لاتحاد الكرة الكويتي مساء اليوم اجتماعا برئاسة الشيح طلال الفهد وبحضور كل من هايف المطيري نائب الرئيس، والأعضاء مانع الحيان، وعبداللطيف الدواس، وسعد الكندري، وسوف يكون أول بند في جدول أعمال الاجتماع هو تشكيل اللجنة المنظمة للبطولة، ويعد الشيخ طلال الفهد أبرز المرشحين لرئاستها، كما أنه سيتم تشكيل اللجان الفرعية تباعا خلال الاجتماعات المستمرة التي سوف تعقد بشكل شبه يومي في الاتحاد لبحث آخر الترتيبات الخاصة باستضافة البطولة.

ومن ناحيته أكد سهو السهو سكرتير عام الاتحاد الكويتي لكرة القدم أن مسألة النقل التليفزيوني للبطولة مازالت لم تحسم في ظل وجود عدة محطات متنافسة على الفوز بالحقوق، وأن كل ما نشر في وسائل الإعلام خلال الفترة الأخيرة حول ترسية الحقوق على إحدى المحطات غير صحيح، لأن الموضوع مازال قيد الدراسة، لكنه أشار في نفس الوقت أنه سوف يحسم في الفترة القليلة المقبلة.

وأكد سهو السهو أن الحكومة الكويتية وافقت على دعم البطولة بـ 5 ملايين دينار كويتي للمساهمة في إنجاحها، وإخراجها بالصورة التي تليق بدولة الكويت، وأن اتحاد الكرة يعتبر العد التنازلي للاستضافة قد بدأ منذ الاعلان عن رعاية سمو أمير الكويت لها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا