• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

خيمة «سكاي نيوز» ملتقى الشعوب والأفكار

كأس العالم يجمع المسؤولين والإعلاميين الرياضيين في «سكـــاي نيوز»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 11 يوليو 2014

عبدالله عامر (أبوظبي)

في لقاء رياضي «مونديالي» متميز، اجتمع سياسيون ورياضيون وإعلاميون يمثلون عدة دول عربية مختلفة في الخيمة الرمضانية لقناة «سكاي نيوز عربية» تحت المنصة التي تحمل عنوان «مجلس الرياضيين»، بمناسبة مباراة نصف النهائي في كأس العالم، والتي جمعت الأرجنتين وهولندا، وشهدت الخيمة أيضا حضور العديد من النقاد واللاعبين الذين شاركوا في كأس العالم سابقا، ولاعبين لا يمارسون الكرة، مثل نجوم الجوجيتسو، ومقدمي البرامج السياسية والاقتصادية وغيرهم، حيث جلسوا تحت سقف واحد هو سقف المونديال الذي وحد الشعوب وجمع الأفكار والأعين والقلوب في اتجاه واحد، لمتابعة حدث واحد والتفكير فيه من زوايا مختلفة.

ومن أجل ذلك فقد اختلفت آراؤهم حول من يستحق النجومية ومن هو أفضل منتخب، وبعضهم تساءل هل الألمان جاءوا من كوكب آخر ليهزموا البرازيل بالسبعة في فضيحة قد لا تتكرر أبدا؟ وهل يستحق ميسي أن يفوز بكأس العالم بعد أن كان النجم الأوحد في أغلب مباريات منتخب الأرجنتين، وإن اختفى أمام المنتخب الهولندي؟ وهل استحق المنتخب الجزائري الخروج بهذه السرعة؟ أسئلة مختلفة لقامات عملاقة في الرياضة والسياسة والاقتصاد، وكما كانت البرازيل قبلة العالم والارض التي اجتمعت عليها الجماهير من كل حدب وصوب من مختلف بلاد العالم، كانت خيمة سكاي نيوز مشابهه لبلاد «السامبا» على أن المونديال هو ملتقى الشعوب.

وفي البداية كان معالي الدكتور سلطان أحمد الجابر وزير الدولة ورئيس مجلس إدارة «سكاي نيوز عربية» كلمة عن الفكرة من إقامة هذه الخيمة التي تعد منتدى إعلامياً كبيراً وأهدافها، حيث أكد أن القناة تهدف إلى أن تكون منصة إخبارية مميزة في عدة مجالات اقتصادية ورياضية واجتماعية، وأن هذا ما أثبتته القناة من خلال القدرات المتميزة التي تملكها، وعن البطولة الأكبر قال معاليه إن كأس العالم تهدف إلى تقارب الشعوب، والأفكار، وأن هذا التجمع يعد هو الأكبر والأوسع انتشارا في العالم، مشيرا إلى أن العالم تجمعه العديد من الثقافات والأفكار، وأن الإمارات بدورها وشعبها الناهض لديه ثقافات وأفكار اكتسبها من المغفور له بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله، وذلك من خلال مد جسور التواصل مع أفراد المجتمع والرياضيين وهذا ما نراه اليوم في خيمة الجميع.

وقال الجابر: «إننا اليوم في تجمع رياضي وفي الأسبوع القادم لدينا حدث إعلامي آخر سوف ندعو له كل الإعلاميين نهدف من خلاله تحقيق التقارب والتواصل، ومشاطرة الأفكار بينهم جميعا، مؤكدا أنه انبهر بمنتخب الجزائر، حيث إنه كان حديث الساحة الرياضية للحالة المميزة التي ظهر عليها ولكن الحظ كان بعيدا عنهم في مباراتهم مع المنتخب الألماني، لكنهم في النهاية كانوا خير سفير للكرة العربية بهذا التمثيل المشرف، أما عن المستوى الفني فقد أكد معاليه أن البطولة كانت دون المستوى عن البطولات السابقة، وأن النجاح الأكبر كان في التجمع الكبير للشعوب سواء من أرض البرازيل أو خلف الشاشات في متابعة الحدث الأكبر في القارة.

تبادل الآراء ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا