• الخميس 29 محرم 1439هـ - 19 أكتوبر 2017م

«القوس والسهم» يتأهل لنهائيات بطولة العالم للناشئين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 ديسمبر 2016

دبي (الاتحاد)

حقق منتخبنا للقوس والسهم نتائج لافتة خلال مشاركته في بطولة العالم للقوس والسهم داخل الصالات التي استضافتها مدينة مراكش المغربية في الفترة من 25 إلى 29 نوفمبر، بعد أن نجح فريقا الناشئين والناشئات في التأهل إلى المرحلة النهائية، من البطولة التي استقطبت 252 لاعباً ولاعبة من 25 دولة حول العالم.

وشارك منتخبنا في البطولة التي تعد المرحلة الأولى من بطولة العالم وتشمل 4 مراحل بدأت في مراكش، على أن تقام المرحلة الثانية في العاصمة التايلاندية بانكوك في الفترة من 9 إلى 11 ديسمبر، ثم المرحلة الثالثة في مدينة نيمس الفرنسية خلال الفترة من 20 إلى 22 يناير 2017، والمرحلة الرابعة والأخيرة في مدينة لاس فيجاس في الولايات المتحدة الأميركية في الفترة من 10 إلى 12 فبراير 2017.

وضمت بعثة منتخبنا 13 لاعباً ولاعبة، بواقع 3 لاعبين في فئة القوس الأولمبي وهم محمد راشد البلوشي، ومحمد سلطان، وعبيد حسين، و3 لاعبين في فئة المركب، وهم سالم المناعي، ودرويش البشري، وعبيد العسم، و5 لاعبين في فئة القوس الأولمبي للناشئين، وهم حمدان المنصوري، وسعود محمد وثلاثي نادي المدام صقر عبيد الكتبي، وأحمد راشد الكعبي، وعلي عتيق الكعبي، أما فئة القوس الأولمبي للناشئات فشهدت مشاركة لاعبتين هما ميثاء السويدي، وميثاء عبدالله، إضافة إلى المدربة أميرة محمد نادر.

شاركت في البطولة 25 دولة هي الإمارات، بلجيكا، كرواتيا، الدنمارك، إسبانيا، إستونيا، فرنسا، بريطانيا، ألمانيا، المجر، إيران، العراق، آيسلندا، إيطاليا، السعودية، الكويت، المغرب، المكسيك، هولندا، البرتغال، جنوب أفريقيا، سلوفينيا، سويسرا، تونس والولايات المتحدة الأمريكية، وجمعت مسابقات الرجال 170 لاعباً، وفي مسابقات السيدات 82 لاعبة.

ونجح حمدان المنصوري، وسعود محمد وصقر عبيد الكتبي، وأحمد راشد الكعبي، وعلي عتيق الكعبي، وميثاء السويدي، وميثاء عبدالله، في التأهل إلى المرحلة النهائية من البطولة بعد منافسة قوية، أمام أفضل اللاعبين واللاعبات على مستوى العالم، حيث تعد مشاركتهم في هذا الحدث العالمي، تأكيداً للطفرة التي تعيشها رياضة القوس والسهم، والحرص على المشاركة في البطولات العالمية، لتأهيل أكبر عدد من اللاعبين لتمثيل الدولة وتشريفها في مختلف البطولات حول العالم.

من جهته، أشاد اللواء الدكتور ناصر لخريباني رئيس مجلس إدارة جمعية القوس والسهم بالنتائج التي حققها منتخبنا في بطولة العالم في مراكش، مشيراً إلى أن تأهل الناشئين والناشئات إلى المرحلة النهائية، أثلج صدورنا، خاصة أن هذه الفئة هي التي تحظى بالاهتمام الأكبر من جانب مجلس الإدارة، لأنهم يمثلون المستقبل بالنسبة إلى اللعبة التي تعد في مراحلها الأولى، ونسعى إلى انتشارها.

وتوجه لخريباني بالشكر والتقدير إلى الأمين العام للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة إبراهيم عبدالملك على الدعم غير المحدود سواء كان مادياً أم معنوياً وإلى المستشار محمد الكمالي الأمين العام للجنة الأولمبية الوطنية لدعمه الدائم للجمعية.

وأضاف: «هدفنا الأساسي هو إعداد هؤلاء اللاعبين للمشاركة في أولمبياد الناشئين الذي يقام في الأرجنتين في 2018، ولا شك أن الاحتكاك مع أفضل اللاعبين واللاعبات على مستوى العالم، يساهم في صقل مهارات لاعبي ولاعبات منتخب الإمارات، ويمنحهم الخبرة اللازمة للمشاركة في البطولات المقبلة، حيث سيخوض المنتخب منافسات المرحلة الثانية من بطولة العالم المقررة في ديسمبر المقبل في العاصمة التايلاندية بانكوك».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا