• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

يعود إلى الدراما الرمضانية بـ«عام الجمر» و«دبي لندن دبي»

عبدالله الجنيبي: أعمالي المقبلة موجهة للأطفال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 25 يونيو 2015

خديجة الكثيري

- اقتباس: في رمضان وقتي ينقسم بين العبادة والعمل

خديجة الكثيري (أبوظبي)

يعود الفنان الإماراتي عبدالله الجنيبي للظهور التليفزيوني الدرامي في شهر رمضان المبارك، بعد غياب طويل، فضل خلاله الظهور في أعمال سينمائية وفنية أخرى. حيث يشارك في عملين مميزين، سيحدثان فارقاً في مسيرة عمله التليفزيوني، كما كان الفارق الناجح في مسيرته السينمائية. ويعد الفنان الإماراتي عبدالله الجنيبي فناناً شاملًا، فهو مخرج وممثل ومنتج ومؤلف متميز، وتشهد له ميادين مهرجانات التكريم والتقدير للأفلام السينمائية المختلفة على المستوى المحلي والإقليمي، حيث لا يشارك الجينبي في مهرجان إلا ويكون له نصيب وافر من الفوز بإحدى الجوائز عن أعماله السينمائية التي يقدمها، كفوزه مؤخراً من خلال عملي «الطريق» و«بنت الحبل».

عام الجمر ويشارك الجنيبي خلال شهر رمضان في عملين مميزين، الأول عبر قناة أبوظبي في مسلسل بعنوان «عام الجمر»، والثاني عبر شاشة تليفزيون دبي في مسلسل بعنوان «دبي لندن دبي». وعن هاتين التجربتين يقول الجنيبي، إن شهر رمضان هذا العام مختلف بالنسبة، وأكثر عملاً وحركة، حيث لا نزال نصور بعض حلقات مسلسل «عام الجمر»، الذي يعرض حالياً على قناة أبوظبي ويحظى بمتابعة كبيرة، وفيه أقوم بدور مؤثر وهو تجسيد شخصية الضابط حمدان، الذي تقع على عاتقه مهمة اكتشاف خبايا وأسرار حريق كبير التهم العديد من البيوت، وأصاب الكثير من الأهالي، ويعمل الضابط حمدان في تقصي الحقائق مع صديقه في العمل الضابط «إبراهيم»، ويدخلان في مشاكل كثيرة خلال مجريات أحداث المسلسل.

«دبي لندن دبي» أما العمل الثاني الذي يشارك في بطولته عبدالله الجنيبي في رمضان لهذا العام، فهو مسلسل «دبي لندن دبي»، وعنه يقول: هو عمل مميز في فكرته ورقي رسالته الفنية، كما يتميز بمشاركة نجوم شباب واعد سيشكلون الصف الأول للدراما الإماراتية والخليجية في القريب العاجل، وقد استطاع صاحب فكرة العمل خليفة بوشهاب في أن يصيب الهدف من طرح أفكار المسلسل بهذا الشكل وفي هذه الفترة من الوقت. ويضيف الجنيبي العمل يسلط الضوء على عدة مواضيع، ويثير عدد من الأفكار، ولكن بأسلوب جميل جداً يدعو للتفاؤل في زمن فيه المنغصات الحياتية كثيرة، وفيه لمحات من الحب والوفاء والتضحية والعمل والأمانة والصداقة وغيرها من الأمور، التي سوف تنال إعجاب المشاهدين، وسيرون من خلاله طريقة مبتكرة وحديثة للدراما الإماراتية والخليجية إن صح التعبير.

عمل وعبادة ويعكف عبدالله الجنيبي في رمضان على العمل والعبادة، ويقول: في رمضان أقسّم وقتي عدة أقسام، أولها العبادة، والاتصال الروحي بروحانيات الشهر الفضيل وما يصاحبه من الإكثار في العبادات، ثم التواصل والتراحم بين الأهل والأصدقاء، كما أحرص أن أكون أباً وقدوة لأبنائي بقضاء فترات مهمة في هذا الشهر الفضيل معهم، لأعلمهم تعاليم جميلة ومعاني قيمة، لا يتعلمها الأطفال إلا من خلال رؤية آبائهم يمارسونها أمامهم ومعهم. أما القسم الثاني فهو مخصص بالكامل للعمل الدرامي، حيث لم ننته بعد من تصوير عدد من حلقات مسلسل «عام الجمر»، وأعتقد أن وقت التصوير سوف يستغرق أياماً عديدة في رمضان لاستكمال العمل. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا