• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

ضمن فعاليات "سلامة بنت حمدان" الرمضانية

خبير عالمي: استهلاك الأطفال المفرط للوسائط يعطل نموهم المعرفي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 25 يونيو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

نصح أستاذ في مركز دراسات الطفل في جامعة ييل الأهل بتقليل الفترة اليومية للعب أطفالهم بالأجهزة ذات الشاشات، لتجنب آثارها السلبية كتأخر التطور اللغوي لديهم.

وفي محاضرة حملت عنوان «علاقة الأطفال والوالدين مع الوسائط: الإيجابيات والسلبيات في عصر التكنولوجيا»، نظمتها مؤسسة سلامة بنت حمدان آل نهيان مؤخراً ضمن فعالياتها الرمضانية، تحدث البروفيسور كايل برويت عن دور تفاعل الأطفال مع التلفاز، والكمبيوترات، والهواتف الذكية في تعطيل النمو المعرفي من خلال الاضطراب في تلقيهم للتعليم، والتركيز، والمهارات الاجتماعية والمشاركة باللعب.

وقال إن الدراسات أظهرت وجود علاقة طردية مباشرة بين ارتفاع معدل السمنة لدى الأطفال، وزيادة الوقت الذي يقضونه في اللعب بالأجهزة ذات الشاشات.

وركّزت المحاضرة على أهمية التفاعل بين الطفل وأولياء أمره خلال السنوات الأولى من عمره، وعلى أهمية طرق استخدام التكنولوجيا المناسبة للفئة العمرية لضمان تحقيق نتائج مفيدة للطفل.

وقال «الطرق الأكثر سلامةً للأطفال في التعامل مع هذه الأدوات تقديمها لهم من قبل أولياء الأمور، بحيث تلعب دوراً تعليمياً تحت الإشراف المباشر للأهل».

ويتألف برنامج التربية المخصص للآباء والأمهات، في نسخته الثانية، من محاضرات تربوية يقدمها روادٌ عالميون في مجال تنمية الطفولة المبكرة، بهدف دعم وتمكين المعنيين بتقديم الرعاية للأطفال، وتوفير المعلومات عن أفضل الممارسات التي تعزز الحصول على نتائج صحية للأطفال.

في هذا السياق، قالت الشيخة شمسة بنت محمد آل نهيان، مؤسسة ورئيسة برنامج تنمية المرحلة المبكرة لحياة الطفل في مؤسسة سلامة بنت حمدان آل نهيان «تمثل سلسلة محاضرات التربية منصةً لتجهيز الأهل وتمكينهم عبر تزويدهم بأحدث الأبحاث والمعلومات عن تنمية المرحلة المبكرة لحياة الطفل والقضايا المرتبطة بها».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا