• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

3 محاور نقاشية في ملتقى «العميد» الرمضاني

مروان بن غليطة: منشآتنا بحاجة للتطوير وندعم الاستراتيجية الفنية الموحدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 25 يونيو 2015

مراد المصري (دبي)

نظم نادي النصر بدبي ليلة أمس الأول ملتقى «العميد» الرمضاني الذي حمل شعار «للنصر نتحد»، وتمحور النقاش حول 3 محاور أساسية، استراتيجية عمل النادي، العزوف الجماهيري وعوامل جذبها، والشق الاجتماعية بالنادي، كما تطرق النقاش إلى الجوانب المتعلقة بالفريق الأول لكرة القدم والأكاديمية وآليات استقطاب وتطوير المواهب الصاعدة، وذلك بقاعة كبار الشخصيات في ستاد آل مكتوم.

وشارك في الملتقى، الذي يعتبر الأول في سلسلة 3 ملتقيات سينظمها النصر على مدار شهر رمضان الفضيل، كل من: مروان بن غليطة رئيس مجلس الإدارة، وعبدالله بوعميم عضو مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لشركة النصر لكرة القدم، وفهد هادي عضو مجلس إدارة، وعدد من أقطاب النادي وقدامى اللاعبين منهم: خالد إسماعيل ومبارك مال الله وعلي مال الله وصالح سالم وثابت سهيل ومحمد علي الغيثي ومحمد إسحاق مال الله وسالم إسماعيل وعبد القادر التميمي، كما حضره عدد من منتسبي النادي والجماهير وممثلي وسائل الإعلام.

وأكد مروان بن غليطة رئيس مجلس إدارة نادي النصر، أن إقامة هذا اللقاء تجسد سياسة الأبواب المفتوحة لأبناء النادي والدولة، انطلاقاً من توجيهات سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس النادي، وسمو الشيخ راشد بن حمدان بن راشد آل مكتوم، رئيس شركة النصر لكرة القدم، حيث يسعى النادي للاستفادة من الأفكار البناءة وعرض تصوراته المستقبلة بالشراكة مع منتسبيه وأقطاب النادي، وعدد من اللاعبين القدامى ومحبيه كافة من الجماهير العريضة المنتشرة داخل وخارج الدولة، وذلك تأكيداً لاستراتيجية العمل الموحدة لتحقيق الغايات المنشودة.

واعترف ابن غليطة، خلال الملتقى، بأن منشآت النادي بحاجة للتطوير لمواكبة المستجدات الحالية، فيما أوضح أهمية العمل على قاعدة البيانات التي يمتلكها للوصول إلى أعداد أكبر على المدرجات بداية من التواصل مع أبناء النادي.

وأكد ابن غليطة، أن توجيهات سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، واضحة وأساسية بقبول انضمام جميع أبناء الوطن للنادي لممارسة النشاط الرياضي في مختلف الألعاب، فيما كشف عن أن العمل فيما يخص تطوير كرة القدم يتم وفق منظومة متكاملة فنياً حالياً، وقال: «قطاع الناشئين يتميز بأهمية خاصة لدينا، وبدأ من الاستقرار الإداري في أكاديمية كرة القدم، وتخصيص ميزانية منفصلة لها، فيما يتم حالياً تواصل الصربي إيفان يوفانوفيتش مدرب الفريق الأول، مع مدربي فريقي تحت 21 و18 عاماً، للعمل وفق منظومة موحدة بطريقة اللعب، وتجهيز اللاعبين في المراكز التي يحتاج إليها الفريق الأول، وهو ما يساعدنا على وضع استراتيجية شاملة لكافة الفرق بمختلف الفئات، تلعب جميعها على نسق الفريق الأول ووفق رؤية موحدة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا