• الاثنين 03 رمضان 1438هـ - 29 مايو 2017م

الإفطار الصحي لمريض السكر في رمضان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 يوليو 2014

الاتحاد نت

ينقسم مرض السكر إلى نوعين، ويصل عدد المصابين به على مستوى العالم ما يقرب من 347مليون شخص مريض، وهم معرضون للزيادة خلال سنوات قليلة، ويشكل الإصابة بالسكر من النوع الثانى حوالى 90%، من عدد المصابين.

وبحسب صحيفة "اليوم السابع" فأن مريض السكر من النوع الثانى لا يستطيع جسمه الاستفادة من الأنسولين بشكل جيد، ويكون سبب الإصابة أما العامل الوراثى، أو بسبب زيادة الوزن، أو بسبب سوء العادات التغذية.

تقول الدكتورة لورا فرح خبيرة التغذية العامة إن مريض السكر من النوع الثانى، يحتاج إلى تغذية سليمة، خاصة خلال شهر رمضان الكريم، إضافة إلى ممارسة الرياضة، وذلك لتجنب المضاعفات الناتجة عن الإصابة بمرض السكر.

وأضافت أن الكثيرين يعتقدون أن طعام مريض السكر على مائدة الإفطار، يعنى حرمانه من تناول أنواع معينة من الأطعمة فى حين أن ذلك غير صحيح، فمريض السكر من النوع الثانى يحتاج إلى تغذية صحية مثل الأشخاص الطبيعيين، ولكنه يحتاج فقط إلى تنظيم أكثر دقة.

وتضيف خلال الإفطار، يجب على مريض السكر البدء بتمرة واحدة فقط، وذلك لاعطاء الطاقة للجسم، أو الماء، ثم يمكن للمريض تناول طبق السلطة، أو الشوربة الدافئة، وينصح بالراحة لمدة 10 دقائق قبل البدء بالوجبة الرئيسية، و يمكن للمريض تناول ربع فرخة، أوشريحة لحم، أوسمكة كبيرة مشوية، مع 7 ملاعق أرز، و 5 ملاعق من الخضار.

أما عن السحور فيجب أن يتأخر قدر الإمكان، ويمكن للمريض تناول نصف رغيف بلدى مع قطعة متوسطة من الجبن قليل الملح، أو بيضة، أو 4 ملاعق من الفول مهروسين بزيت الزيتون، وكوب من الزبادى.

وتضيف أخصائية التغذية العلاجية يمكن للمريض تناول نوع واحدة أو نوعين كأحد أقصى من الفاكهة، على أن يتناول ثمرة واحدة إذا كانت الفاكهة كبيرة كالتفاح، أو ثمرتين إذا كانت الفاكهة صغيرة كالمشمش، أو الخوخ، على أن يمتنع المريض أو يقلل من تناول العنب، المانجو، التين.

وتشير لورا على عكس ما يتوقعه الكثيرون يمكن لمريض السكر تناول قدر طبيعى من الحلويات (قطعة يوميا 3*3) بشرط أن يقوم بممارسة الرياضة بحيث يقوم الجسم بحرق السعرات الحرارية، التى تناولها خشية من اكتساب الوزن.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا