• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

هادي البحرة رئيساً جديداً لـ«الائتلاف السوري»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 يوليو 2014

انتخب الائتلاف السوري المعارض أمس، هادي البحرة رئيساً جديداً، خلفاً لأحمد الجربا، بعد اجتماعات مطولة في إسطنبول استمرت 3 أيام، وشهدت الكثير من التجاذبات.

كما تم انتخاب نصر الحريري أميناً عاماً للائتلاف، وكل من محمد حسين قداح، وعبد الحكيم بشار ونورا الأمير نواباً للرئيس.

وفاز البحرة، وهو من مواليد دمشق 1959، ومقرب من الجربا بـ62 صوتاً من أصل 116، مقابل 41 صوتاً لمنافسه موفق نيربية.وسبق الانتخابات تجاذبات واتصالات مكثفة بين أعضاء الائتلاف لتزكية انتخاب البحرة رئيساً، وفق مصادر الائتلاف، وخالد خوجا المدعوم من قطر أميناً عاماً.

إلا أن أصواتاً ارتفعت داخل الائتلاف دفعت أعضاء بينهم نيربية والحريري، إلى الترشح، حيث فاز الحريري، وهو من درعا بالأمانة العامة بـ62 صوتا مقابل 50 لخوجاً.

وأعلنت فرنسا عن دعمها الكامل للرئيس الجديد للائتلاف، متوقعة أن يواصل تعــزيز الالـتزام من اجل سوريا حرة وديمـوقراطية، لكن المتحدث باسم وزارة الخارجية رومان نادال قال «إن بلاده لن تغير موقفها المتعلق بإرسال مساعدات مدنية وعسكرية غير مميتة للمعارضة».

وأضاف «سنستمر في تقديم الدعم لمساعدة الائتلاف على محاربة القمع والإرهاب..هذه المساعدات تستهدف مساعدة المعارضة المعتدلة على حماية السكان ضد هجمات النظام والإرهابيين، وتقديم الخدمات العامة الأساسية في المناطق المحررة». وأكد نادال أن فرنسا ستبقى على أهبة الاستنفار من أجل تحقيق عملية الانتقال السياسي القائم على التنفيذ الكامل لبيان جنيف الصادر في 30 يونيو 2012. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا