• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

شكري وكيري يبحثان هاتفياً قضايا المنطقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 24 يونيو 2015

القاهرة(د ب أ)

تلقى وزير الخارجية المصري سامح شكري، مساء أمس الأول، اتصالاً هاتفياً من نظيره الأميركي جون كيري، تم خلاله بحث التحضيرات الخاصة بالإعداد للحوار الاستراتيجي بين مصر والولايات المتحدة، المقرر يومي 28 و29 يوليو المقبل. وذكر بيان للخارجية المصرية أمس أن الاتصال بحث أيضاً سبل الدفع بمزيد من تعزيز العلاقات الثنائية بمختلف أبعادها ومجالاتها السياسية والاقتصادية والعسكرية والأمنية والثقافية، بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين، وذلك في ضوء الأهمية التي يوليها الجانبان لعقد جلسة الحوار الاستراتيجي في هذا التوقيت المهم الذي يعكس أهمية الطابع الاستراتيجي للعلاقات بين البلدين، وأهمية الحفاظ عليه وتطويره. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية السفير بدر عبد العاطي: «إن الوزيرين تشاورا خلال الاتصال الهاتفي بشكل مطول حول عدد من القضايا الإقليمية التي تهم البلدين، وعلي رأسها قضية الإرهاب، والتعاون المشترك لدحره، وتطورات القضية الفلسطينية، والاجتماع الأخير للجنة الوزارية العربية المعنية بمتابعة التحرك لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية برئاسة مصر مع وزير خارجية فرنسا، فضلاً عن الأوضاع في ليبيا، وسبل دفع الحل السياسي للأمام، ومحاربة التنظيمات الإرهابية هناك». وقال المتحدث: «إن الاتصال تناول أيضاً تطورات الأزمة السورية والنتائج (الإيجابية) التي تمخض عنها مؤتمر المعارضة السورية الوطنية (القاهرة 2)، ومسار الأوضاع في كل من العراق، وتطورات الأزمة اليمنية في ظل مباحثات جنيف الأخيرة».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا