• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

حتى 1 سبتمبر المقبل

تمديد مرحلة التصفيات في جائزة «الإمارات للطائرات بدون طيار»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 يوليو 2014

أعلنت جائزة الإمارات للطائرات دون طيار لخدمة الإنسان التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، خلال القمة الحكومية الثانية عن توسيع نطاق المشاركة في النسخة المحلية من الجائزة لتشمل الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية في الدولة، وتمديد مرحلة التصفيات الأولية للنسخة المحلية حتى مطلع سبتمبر المقبل، فيما مددت تصفيات النسخة العالمية لغاية شهر أكتوبر من العام الجاري.

وأكد سيف العليلي مدير مشروع جائزة الإمارات للطائرات من دون طيار لخدمة الإنسان أن استحداث فئة خاصة لتنافس الجهات الحكومية ضمن النسخة المحلية من الجائزة يعكس الثقة بقدرة الجهات على فهم احتياجات المواطنين والمتعاملين وتصميم خدمات حكومية أكثر كفاءة، الأمر الذي ينسجم مع الهدف الرئيس للجائزة والمتمثل في تقديم خدمات ذات قيمة لإسعاد الناس وتسهيل حياتهم.

وأضاف: بالتزامن مع قرار مشاركة الجهات الحكومية بالجائزة تم أيضاً تمديد فترة التصفيات شهراً إضافياً حتى مطلع شهر سبتمبر المقبل بدلاً من أغسطس وذلك لإعطاء فرصة كافية لهذه الجهات كي تعد مشاركاتها.

كما يأتي قرار التمديد أيضاً استجابة لرغبة طلبة الجامعات بالدولة حيث أعربوا أثناء ورش العمل التي تنظمها الجائزة في الجامعات عن رغبتهم بتمديد موعد مرحلة التصفيات الأولى، فتم التمديد لإعطائهم الفرصة وللجهات الحكومية لتقديم مساهمات إبداعية قيمة تخدم المجتمع المحلي وتسهم بخدمة المجتمع الإنساني بأسره. كما قررت الجائزة أيضاً تمديد تصفيات المرحلة الأولى للفئة العالمية من الجائزة حتى مطلع شهر أكتوبر.

وتهدف جائزة الإمارات للطائرات دون طيار لخدمة الإنسان لتسخير التكنولوجيا في تسهيل حياة الناس، سواءً في دولة الإمارات أو في العالم أجمع، كما تهدف إلى تصميم بنية تشريعية لتقديم الخدمات بوسائل تقنية متطورة مثل الطائرات من دون طيار في مجالات تخدم الإنسان والإنسانية».

وتحظى الجائزة منذ إطلاقها بتفاعل وطني وعالمي متزايد باعتبارها خطوة ريادية لحكومة الإمارات من حيث الطرح والمضمون واستكشاف قطاع وليد تقدم الدولة من خلاله إلى العالم رؤيتها بدور حكومات المستقبل في الإبداع بتقديم خدمات لا تقتصر على مجتمعاتها ومواطنيها فحسب بل تمتد إلى نطاقات عالمية وتشمل مجالات تخدم الإنسان والإنسانية.

وتبلغ قيمة الجائزة بنسختها المحلية مليون درهم وتهدف إلى تكريم أفضل مشاركة لتقديم الخدمات الحكومية باستخدام الطائرات بدون طيار، والتي ترتبط بقطاعات ذات أولوية مثل الصحة، التعليم، والدفاع المدني والنقل والمواصلات وغيرها من الخدمات، وتجدر الإشارة إلى أن أفضل ثلاث مشاركات في المسابقة المحلية ستتاح لها الفرصة للتأهل مباشرة للمنافسة في التصفيات النهائية من المسابقة العالمية، كما أن الموقع الإلكتروني الرسمي للجائزة (www.DronesForGood.ae) يتضمن كل المعلومات الخاصة بالجائزة وشروط المشاركة. (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض