• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أصبح طوق نجاة للمرضى من مشقة السفر وبعضهم خضع للعلاج بالخارج

مستشفى خليفة التخصصي برأس الخيمة يستقبل 91 حالة مرضية من مراكز عالمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 24 يونيو 2015

مريم الشميلي

مريم الشميلي (رأس الخيمة)

وصف عدد من المرضى والمرافقين معهم مستشفى الشيخ خليفة التخصصي برأس الخيمة بـ«طوق النجاة» فقد نجح المستشفى في إنهاء معاناة تنقل 91 مريضاً، منهم كانوا يتلقون برنامجهم العلاجي في 10 دول.

ويقدم لهم المستشفى خدمات علاجية وفحوصات طبية عالية الجودة بعد تحويلهم من مراكز علاجية متخصصة في أمراض وجراحة طب الأعصاب والأورام والقلب والأوعية الدموية من الولايات المتحدة الأميركية وكوريا الجنوبية وبريطانيا وألمانيا والنمسا وبانكوك والسعودية وسنغافورة والهند وباكستان.

وقال الرئيس التنفيذي لمستشفى الشيخ خليفة التخصصي في رأس الخيمة الدكتور ميونج هون سونج، إن الحالات 91 المحولة تضمنت 50 مريضاً في مركز طب وجراحة الأورام، و34 مريضاً في مركز طب وجراحة الأعصاب و7 مرضى في مركز طب وجراحة القلب والأوعية الدموية، قدمت لهم خدمات علاجية فائقة الجودة من حيث النوعية، والتي تم خلالها الاعتماد على الطرق العلاجية الحديثة، وذلك ترجمة لرؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وتوجيهاته المستمرة بضرورة تقديم خدمات صحية محلية ذات جودة عالية وتتماشى مع المعايير العالمية، موضحاً أن مجمل الحالات المحولة تتطلب عناية فائقة، وفحوصات دقيقة، تم توفيرها في المستشفى بهدف التخفيف عن كاهل المرضى

ومرافقيهم من معاناة السفر ومشاقه. وبين الرئيس التنفيذ أن الإنجاز الطبي الذي حصدته المستشفى لم يأتِ من فراغ بل كانت له دعائم ومقومات تتمثل بتوفير بالكوادر الطبية والفنية المتميزة والأجهزة المتطورة التي ساهمت في إحداث نقلة نوعية في الخدمات الصحية المتخصصة التي يقدمها المستشفى، مثمناً دعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والمتابعة الحثيثة والمستمرة التي يوليها سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، لمشاريع وبرامج مبادرات رئيس الدولة، مما كان له بالغ الأثر في سير المشاريع الطبية والتنموية على أكمل وجه وبأعلى المواصفات العالمية، للارتقاء بالخدمات الطبية المقدمة للمواطنين.

بدوره قال الدكتور مصطفى السيد الهاشمي رئيس قطاع الاتصال الحكومي والعلاقات الدولية في مستشفى الشيخ خليفة التخصصي أن استقبال هذا العدد من المرضى المحولين من قبل مراكز علاجية عالمية يعزز، ويدلل على المكانة التي وصلتها المستشفى التي غدت اليوم أيقونة للمرضى القلب والأورام والأعصاب والأوعية للحصول على الرعاية اللازمة والعلاج الأمثل موضحا أن الحالات المرضية المحولة تم متابعتها وإجراء الفحوصات الطبية اللازمة وتقديم الرعاية في التخصصات الدقيقة، التي تتطلب عناية فائقة كطب وجراحة الأورام وطب وجراحة القلب وطب وجراحة الأعصاب. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض