• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

تأملات

روحي تنطق عن هواها

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 يوليو 2014

أحمد الشهاوي *

كلُّ شيءٍ لا يصدرُ عن الروح لا يُعوَّل عليه،

فلكي تصلَ في الكتابةِ إلى نقطة الذروة، لابد أن تكونَ قد مشيتَ على جمر رُوحك، وأمسكتَ النارَ غير خائفٍ، بعيدًا عن التكلُّف والتصنُّع والتعمُّد، وما طريقُ الفطرة والتلقائية إلا الجسرُ الواصلُ بين الذات وروحها.

وكلُّ تجربةٍ كتابيةٍ لا تتأسَّسُ أو تقوم أو تنطلقُ من تجربةٍ رُوحيةٍ هي ناقصةُ، لأنَّ الشاعرَ/ الكاتبَ من المفترضِ أن يكون مهجُوسًا بالوجود المحجوب، لا بالوجود المكشوف، والمتاح والمرْضِي عنه من قبل سلطات الكتابة، التي تفرض سطوتها على المجتمع الأدبي.

فأنا لا أكتبُ عن عالمٍ مرئيٍّ جاهزٍ، ولكنني أحاولُ أن أخلُقَ عالمًا أراهُ في حلمي، هو عالمٌ آخر جديدٌ ينتمي إليَّ ويشبهُني، إنْ لم يكُن مطابقًا لروحي فهو على الأقل قريبٌ منها.

وكوني أطلب الحقيقةَ المطلقةَ، فأنا أمام عالمٍ غير محسُوسٍ لا متناهٍ لا تدركه الأبصارُ الماديةُ. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا