• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

يقطع 270 كيلومتراً بـ «السايكل بالون»

فريق رحلة ليوا يتحدى الصحراء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 30 نوفمبر 2016

دبي (الاتحاد)

انطلق فريق رحلة ليوا الصحراوية بقيادة حمد سيف المزروعي ومشاركة كل من ماجد المهيري وعادل مظفر وأيمن محيي الدين ومحمد التيجاني، في رحلة فريدة من نوعها، لقطع مسافة 270 كم عبر كثبان رملية على دراجات صحراوية «سايكل بالون»، ومن المقرر أن يقطع الفريق في اليوم الواحد ما بين 30 إلى 40 كم، أما المدة الزمنية لقطع هذه المسافة الواصلة ما بين مدينتي العين وليوا ستستغرق نحو أسبوع واحد.

وعن هذه الرحلة يقول عوض محمد بن الشيخ مجرن رئيس اللجنة المنظمة لمهرجان الرحالة العالمي: «المغامرة الجريئة تمثل تحدياً حقيقياً لأعضاء الفريق الخمسة.

كون خط سير الرحلة يتميز بصعوبة بالغة لما سيواجهونه من عقبات أهمها طبيعة الأرض ذات الكثبان الرملية الكثيفة والمرتفعات والمنحدرات والتعرجات، كما أن هذه التجربة هي الأولى له ويعتبر أيضا أول في فريق في المنطقة يقوم بمثل هذه الرحلة على دراجات صحراوية، في حين قام الكثير بعبور تلك المناطق سيرا على الأقدام أو على ظهور الجمال».

وأضاف: «في حال تمكن الفريق من قطع تلك المسافة دون عوائق أو مشاكل سيقوم نادي رحالة الإمارات بتنظيم رحلة عبور الربع الخالي على الدراجات الصحراوية والتي تمتد لمسافة 500 كم حيث تستغرق الفترة الزمنية لعبور تلك المسافة ما بين الأسبوعين والثلاثة أسابيع».

أما عارف السويدي نائب رئيس اللجنة المنظمة لمهرجان الرحالة فقال: أعضاء الفريق سيقومون بالاستعانة ببعض الأهالي من قبيلة الدروع المقيمة في منطقة الوقن لأخذ المعلومات المهمة التي ستساعدهم على عبورهم لتلك المنطقة بأمن وسلام.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا