• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

قصة مثل

رجع بخفي حنين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 يوليو 2014

ساوم أعرابي الإسكافي حنينا على خفين فلم يشتريهما بعد جدل طويل ما أغاظ حنينا فذهب حنين إلى طريق الأعرابي، وطرح أحد الخفين، ثم سار مسافة وطرح الآخر ثم اختبأ.

وعندما مر الأعرابي رأى أحد الخفين؛ فقال ما أشبه هذا بخف حنين ولو كان معه آخر لأخذته، وعندما سار رأى الآخر مطروحا؛ فندم على تركه الأول؛ فنزل عن ناقته، وربطها ثم رجع إلى الأول؛ فخرج حنين من مخبأه فحل الناقة، وأخذها.

وعندما رجع الأعرابي إلى بلده وليس معه إلا الخفان. قالوا رجع بخفي حنين وذهبت مثلا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا