• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

ينفي اتهامه بالغرور وينتظر عقد «أبوظبي للإعلام»

محمد الجنيبي..حلمه لم ينته مع «مذيع العرب»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 24 يونيو 2015

تامر عبدالحميد

تامر عبدالحميد (أبوظبي)

وصف الإعلامي الإماراتي الشاب محمد الجنيبي برنامج «مذيع العرب» بـ «دار أيتام»، خصوصاً أن أعضاء لجنة تحكيم البرنامج كانت تتبنى متسابقين بعينهم، وتقدم لهم الدعم المعنوي بشكل كبير، مثل منى أبو حمزة التي وقفت إلى جانبه كثيراً، وإعجاب ليلى علوي بممدوح الشناوي، معتبراً أن هذا الدعم كان الدافع الأكبر للمتسابقين لتقديم الأفضل في الحلقات، مصرحاً في الوقت نفسه أنه حتى الآن لم يتعاقد مع «أبوظبي للإعلام»، لاسيما أنه في انتظار البرنامج المناسب الذي يظهر من خلاله على شاشات تلفزيون أبوظبي.

وأوضح الجنيبي خلال الجلسة الإعلامية التي عقدها في «أبوظبي للإعلامي» بحضور مجموعة من الوسائل الإعلامية المحلية، والذي تخرج مؤخراً في برنامج «مذيع العرب» في موسمه الأول، حاصلاً على المركز الثاني، بعد المتسابق المصري خليل جمال الذي خطف لقب «مذيع العرب»، والمركز الثالث الذي حصده المتسابق المصري ممدوح الشناوي، دعم أحد أعضاء لجنة التحكيم لمتسابق بعينه، فهو ليس لشخصه إنما لأدائه المميز على مسرح «مذيع العرب»، وإعجابه به كمذيع محترف في المستقبل، كاشفاً أن كل المتسابقين لم يسمح لهم بمشاهدة أعضاء لجنة التحكيم أو التواصل معهم إلا في الحلقة.

خطة عمل

وصرح الجنيبي بأنه حتى الآن لا يوجد اتفاق رسمي حتى الآن من «أبوظبي للإعلام» لتعيينه، إنما صرحت إدارة قناة «أبوظبي» بتبني بعض المواهب من الذين تخرجوا من البرنامج، وهم مروة شهاب من المغرب وخلود أبو طالب من السعودية، كاشفاً أن هناك خطة عمل يتم تنفيذها من قبل تلفزيون أبوظبي، لوضعه في المكان المناسب، وتقديمه للبرنامج الأنسب.

وأشار الجنيبي إلى أنه في خدمة «أبوظبي للإعلام» بأي شكل من الأشكال، وقال: تبنتني «أبوظبي للإعلام» إعلامياً حتى قبل خوضي تجربة برنامج «مذيع العرب»، خصوصاً أنني أعمل كمتعاون في الإذاعة، لكن عشقي للتلفزيون جعلني أدخل هذه التجربة الصعبة، والتي استفدت منها الكثير، سواء في طريقة الحوار أو الارتجال أو تقديم نشرات الأخبار والتقارير البرامجية، لذلك فأنا عيني على التلفزيون بشكل أكبر، وأنتظر هذه الفرصة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا