• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

السلطات الأميركية تجري محادثات تسوية مع بنكين ألمانيين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 يوليو 2014

بدأت السلطات الأميركية محادثات تسوية مع كومرتس بنك ودويتشه بنك الألمانيين بشأن تعاملاتهما مع دول خاضعة لعقوبات تفرضها الولايات المتحدة.

وقال مصدر مطلع لـ« رويترز» إن المحادثات بدأت للتو لكن موعد إبرام اتفاق لم يتضح بعد. وامتنع كومرتس بنك ودويتشه بنك عن التعليق.

وتشن الولايات المتحدة حملة ضارية على البنوك الأوروبية التي تنتهك عقوباتها وفرضت غرامة قياسية على بي.ان.بي باريبا الفرنسي الأسبوع الماضي.

وتملك الحكومة الألمانية 17% في كومرتس بنك ثاني أكبر بنك في البلاد وربما تؤدي محادثات التسوية إلى زيادة التوتر في العلاقات بين برلين وواشنطن وسط ادعاءات بأن المخابرات الأميركية جندت مواطنا ألمانيا كعميل مزدوج.

وتتهم السلطات الأميركية كومرتس بنك بتحويل أموال من خلال عملياته في الولايات المتحدة نيابة عن شركات في إيران والسودان وربما يدفع، بحسب صحيفة نيويورك تايمز، غرامة لا تقل عن 500 مليون دولار.

وقالت الصحيفة إن الاتفاق قد يبرم هذا الصيف ويمكن أن يمهد الطريق لاتفاق مماثل مع دويتشه بنك. كان كومرتس بنك قال في مارس إنه يواجه مخاطر غرامة أميركية كبيرة أو مصاريف تسوية.

وقال البنك حينئذ إن السلطات الأميركية أجبرته بالفعل على تسليم مستندات ونتائج تحقيقات داخلية. وقال كومرتس بنك في تقريره السنوي «لا يستبعد البنك إمكانية دفع مبلغ كبير من المال لتسوية الأمر».

وقال دويتشه بنك أكبر بنك في ألمانيا إنه أوقف أي تعاملات جديدة مع إيران في 2007 مضيفا أنه مازال مشاركاً في عدة قروض طويلة الأجل أو ترتيبات مالية.

(فرانكفورت - رويترز)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا