• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

شارك في بطولته 300 ممثل في 5 أجزاء رمضانية

«ليالي الحلمية».. أشهر مسلسل مصري يرصد تحولات المجتمع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 24 يونيو 2015

سعيد ياسين (القاهرة)

«ليالي الحلمية».. من أشهر الأعمال التلفزيونية الدرامية الاجتماعية المصرية، إن لم يكن أشهرها على الإطلاق، ويعد أبرز أعمال الثنائي الأشهر في الدراما العربية المؤلف أسامة أنور عكاشة والمخرج إسماعيل عبد الحافظ، وصورت حلقاته التي جاءت في خمسة أجزاء وعرضت في شهر رمضان بداية من عام 1987 التاريخ المصري الحديث من عصر الملك فاروق، وحتى مطلع التسعينيات من القرن الماضي.

وأرَّخَ المسلسل لمصر عبر «حي الحلمية» الذي كان في بدايته راقياً للطبقة الأرستقراطية، ثم تحول لحي شعبي يقيم فيه البسطاء من عامة الناس والطبقة الوسطى ودون الوسطى من الشعب المصري.

الباشا والعمدة

برع جميع المشاركين في المسلسل، خصوصاً أن عكاشة رسم الشخصيات بمهارة كبيرة، وسمحت قماشة كل شخصية باستخراج طاقات فنية كبيرة ممن جسدها، وفي مقدمتهم يحيى الفخراني الذي قدم شخصية «سليم باشا البدري» الأرستقراطي ابن الباشوات الذي سافر من مصر بعد ثورة يوليو 1952، ثم عاد في مرحلة الانفتاح الاقتصادي ليتسلم أملاك والده، وتتوسع أعماله ثم يترك إمبراطوريته لأبنائه، أما صلاح السعدني، فأجاد في شخصية عمدة قرية ميت الغانم «سليمان غانم» الذي توجه للقاهرة، للأخذ بثأر والده من عائلة البدري، ثم يستقر ويتزوج «نازك» لفترة، قبل أن يقضي بقية حياته مع زوجته «وصيفة» ويدخل عالم الأعمال، وتفوقت صفية العمري على نفسها في شخصية «نازك هانم السلحدار» التي كانت تطمح دائماً للثروة والنفوذ، وكانت شخصية «أحمد حسنين باشا» التي جسدها أحمد مظهر هي الشخصية التاريخية الوحيدة في المسلسل على مدار أجزائه الخمسة، كما كانت شخصية المعلم «زينهم السماحي» التي جسدها سيد عبدالكريم علامة فارقة في مشواره الفني، خصوصاً أنه كان صاحب مقهى الحلمية الذي يتجمع فيه كل أبناء الحي وكان ملتقاهم الفكري والأدبي ومجلس أنسهم واستماعهم للأخبار المهمة عبر الراديو، ومناقشة مواضيعهم الشخصية والسياسية والوطنية، كما كان أحد الأبطال الفدائيين وابن البلد الوفي البار، وأثرت شخصيته كثيراً في عقل ووجدان الجمهور، لدرجة أنه حين توفي وخرج من سياق الأحداث بكى الجمهور لفرط تعايشهم مع الشخصية.

صحفية وراقصة ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا