• الجمعة 30 محرم 1439هـ - 20 أكتوبر 2017م

بتوجيهات محمد بن زايد .. هزاع بن زايد يدشن شارع الشيخ محمد بن راشد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 29 نوفمبر 2016

أبوظبي- الاتحاد

تنفيذا لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، دشن سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي "شارع الشيخ محمد بن راشد". وذلك بحضور سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة وسمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان.

وأعلن سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان أن الطريق الجديد ــ الذي يعد من أضخم الطرق في إمارة أبوظبي والرابط بين أبوظبي عاصمة الدولة وإمارة دبي وبقية الإمارات ــ سيحمل اسم "الشيخ محمد بن راشد" وذلك عرفانا بالدور القيادي والتاريخي لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي في مسيرة النهضة والتنمية في الدولة والتي بلغت بفضل قيادته وحكمته ومبادراته وحسه الوطني الملهم المراتب الأولى في مختلف المجالات.

وأضاف سموه أن "افتتاح الشارع يأتي تزامنا مع احتفالات الدولة بالوطني الــ45 وقبل شهر من الموعد المحدد لإنجازه تعبيرا عن المكانة الرفيعة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، مشيرا إلى أن ارتباط هذا الشارع وامتداده مع "شارع الشيخ محمد بن زايد" .. يجسد بصورة رائعة العلاقة التكاملية بين قائدين ورمزين كبيرين حملا على عاتقهما الاستمرار في مشاريع النهوض بالدولة ورعاية مسيرتها التنموية وتنفيذ الرؤية الاستراتيجية لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" أن تكون دولة الإمارات في الطليعة دوما وفي مصاف الدول المتقدمة لاسيما في المجالات الخدمية والبنية التحتية وغيرها من المجالات الحيوية".

وقال سموه "يسعدنا ونحن نفتتح هذا المشروع التاريخي أنه أنجز بعقول إماراتية وقاد المشروع باقتدار ونجاح مهندسان من شباب الإمارات وهو ما يتوافق مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في أن يتولى الشباب مزيدا من المسؤولية وأن يمنحوا الفرص الكاملة للابتكار والإنجاز وفقا لأحدث المعايير والممارسات".

وأضاف سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان "نقول لمهندسي المستقبل من الطلبة والطالبات الحاضرين معنا في هذه المناسبة .. إننا نرى بكل تفاؤل مستقبل دولة الإمارات زاهرا مشرقا بعقول أبنائه وسواعدهم وعزيمتهم وقدرتهم المستمرة على الإبداع ومواجهة تحديات العصر".

وأضاف سموه أن "شارع الشيخ محمد بن راشد، الذي بدأ العمل به في الربع الأول من عام 2014، يعد شريانا استراتيجيا يوفر قدرة استيعابية ضخمة لحركة المركبات ويمتد أكثر من 62 كيلومترا وهو يسهم في تحسين انسيابية حركة المرور بين أبوظبي ودبي ويختصر زمن المدة بينهما ويخفف الازدحام المروري بجانب تقليل نسبة الحوادث وتوفيره مدخلا جديدا لمدينة أبوظبي ومطارها الدولي وجزيرتي ياس والسعديات. كما أنه مضاء بأكثر من ألفي عمود إنارة ويقود إلى معالم حضارية شتى مثل الفلاح والسمحة وحزام الغابات الخضراء وغابة المها وخليفة الصناعية وميناء خليفة الذي يعد بوابتنا إلى العالم".

وأوضح سموه أن "شارع الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم يمثل إضافة نوعية في مجال البنية التحتية الإماراتية. ونحن واثقون أنه سيكون اسما على مسمى من حيث الضخامة والإنجاز متمنين لمستخدميه الأمن والسلامة والقيادة الآمنة".

شهد حفل الافتتاج عددا من معالي الوزراء ومعالي الدكتور أحمد مبارك المزروعي الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي وأصحاب المعالي والسعادة أعضاء اللجنة التنفيذية وسعادة أحمد محمد الخوري رئيس مجلس إدارة شركة أبوظبي للخدمات العامة "مساندة" بجانب أعضاء مجلس الشركة ومديري المشروع المهندسين حمدان المزروعي وشمسة الشامسي ومجموعة من مهندسي المستقبل من طلبة جامعات الإمارات وأبوظبي والعين وعدد من المسؤولين.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا