• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

الهزيمة الرابعة للإنتر وسيدورف يقود ميلان إلى الفوز على فيرونا

نابولي يخسر نقطتين أمام بولونيا وفيورنتينا يعبر كاتانيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 21 يناير 2014

روما (أ ف ب) - فرط نابولي صاحب المركز الثالث بفوز كان في متناوله على مضيفه بولونيا الجريح، واكتفى بالتعادل معه 2-2 أمس الأول في المرحلة العشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم، وبدا نابولي في طريقه للعودة من ملعب بولونيا بفوزه الرابع عشر هذا الموسم بعد أن تقدم على مضيفه حتى الدقيقة الأخيرة قبل أن تهتز شباكه بهدف التعادل، ما جعله يخسر نقطتين هامتين والتخلف عن روما الثاني، الذي فاز السبت على ليفورنو بثلاثية، بفارق 4 نقاط ويوفنتوس حامل اللقب والمتصدر الذي فاز السبت أيضاً على سمبدوريا 4-2، بفارق 12 نقطة وهو ما يصعب مهمته في منافسة فريق «السيدة العجوز» على اللقب.

وكان بولونيا الذي لم يحقق سوى 3 انتصارات هذا الموسم، البادىء في التسجيل في الدقيقة 37 عبر رولاندو بيانكي بكرة رأسية إثر عرضية من اليساندرو ديامانتي «37».

وانتظر فريق المدرب الإسباني رافايل بينيتيز حتى الدقيقة 62 ليدرك التعادل من ركلة جزاء نفذها الأرجنتيني جونزالو هيجواين بعد خطأ داخل المنطقة ارتكبه النمساوي جيورجي جاريكس على السويسري بليريم دزيمايلي.

واعتقد الجميع أن الفريق الجنوبي سيعود من «ستاديو ريناتو ديلا آرا» بالنقاط الثلاث بعد أن منحه الاسباني خوسيه كاليخون التقدم في الدقيقة 80 إثر تمريرة من هيجواين بعد هجمة مرتدة سريعة، لكن بيانكي ضرب مجددا وأنقذ فريقه من الهزيمة بهدف قاتل سجله في الدقيقة الأخيرة إثر ركلة ركنية، وذلك رغم النقص العددي في صفوفه فريقه بعد طرد اليوناني بانايوتيس كوني في الدقيقة 84.

واستفاد فيورنتينا من تعثر نابولي ليصبح على بعد 3 نقاط من المركز الأخير المؤهل إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، وذلك بعدما عوض بدوره تعادله في المرحلة السابقة أمام تورينو «صفر-صفر» بفوزه الكبير على مضيفه كاتانيا بثلاثة أهداف للأرجنتيني ماتياس فرنانديز «25» وأليساندو ماتري «28 و41»، ورفع فريق المدرب فينشنزو مونتيلا رصيده إلى 40 نقطة في المركز الرابع. في المقابل، فشل إنتر ميلان في تحقيق الفوز للمرحلة الثالثة على التوالي، وذلك بسقوطه القاتل أمام مضيفه جنوى بهدف سجله لوكا أنطونيلي في الدقيقة 83، ملحقاً به الهزيمة الرابعة هذا الموسم فتجمد رصيده عند 32 نقطة، لكنه لم يفقد مركزه الخامس لصالح شريكه هيلاس فيرونا الوافد الجديد الذي سقط بدوره أمام ضيفه ميلان صفر-1.

وحقق ميلان بصعوبة وفي الدقائق الأخير الفوز في أول مباراة بقيادة مدربه الجديد ولاعبه السابق كلارنس سيدورف الذي خلف ماسيميليانو اليجري المقال مطلع الاسبوع الحالي. وتحقق الفوز من ركلة جزاء احتسبت إثر إعاقة من المدافع الأوروجوياني أليخاندرو جونزاليز للبرازيلي ريكاردو كاكا نفذها بنجاح ماريو بالوتيلي (82)، ورفع الفوز ميلان من المركز الحادي عشر إلى التاسع برصيد 28 نقطة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا