• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

تترك رضيعتها على رصيف محطة قطار أنفاق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 09 يوليو 2014

ا ف ب

وجهت التهم إلى امرأة هجرت طفلتها على رصيف محطة قطار أنفاق في قلب نيويورك، على ما كشفت الشرطة.

واعترفت فرانكيا دابس (20 عاما) بأنها والدة الطفلة البالغة من العمر 11 شهرا، التي تركت ظهر الاثنين في عربتها على رصيف محطة "كولومبوس سيركل" بالقرب من سنترال بارك.

وكانت الشابة المشردة بحسب الشرطة قد وصلت بقطار الأنفاق إلى المحطة، ودفعت العربة إلى الخارج وبقيت في القطار، على ما أفاد شهود.

وبررت فرانكيا دابس فعلتها قائلة إنه لم يعد في وسعها تحمل الوضع، ووجهت إليها تهمة التخلي عن طفل وارتكاب أفعال خطيرة إزاءه.

وقد أطلقت الشرطة نداء على "تويتر" لجمع الشهادات مع نشر مقتطفات من شريط الفيديو الذي التقطته كاميرا المراقبة تظهر فيه الشابة مع طفلتها في العربة. وكشف أحد الناطقين باسم الشرطة أن "شخصا أعلمنا بهوية الوالدة ومكان وجودها".

ووضعت الطفلة الصغيرة التي يبدو أنها في صحة جيدة في عهدة الهيئة التي تعنى بالأطفال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا